دلول على كرسي الأعتراف |~ - الصفحة 4 - منتديات غلا روحي
قديم منذ /11-03-2014, 11:03 AM   #22

قلمٌ بلا ورقة ~
 
الصورة الرمزية دلـول

 

دلـول غير متصل

  info عُضويتيّ arrow 19547
  info تسجيليّ arrow Jun 2014
  info عُمريّ arrow 30
  info مَلآذيّ arrow هناك حيث تتربع أشجار الزيتون، تغني لحن الحرية مع كل نسيم يداعب أغصانها .. ~
  info مُشآركاتيّ arrow 1,817
  info حلالي arrow 84
  info قوة عطآئي arrow دلـول || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~
  info نقآطيّ arrow 4

احفظ الله يحفظك،
احفظ الله تجده تجاهك،
إذا سأَلت فاسأَل الله،
وإذا استعنت فاستعن بالله،

 
افتراضي رد: دلول على كرسي الأعتراف |~






/
، ،
،
مجنون (ستايل) !.
،
من خلالَ قرآتكَ لـ كتآب تفسير الأحلام ..
هل بـِ أمكانك تفسير الآحلام .. ؟
علمتُ من ذاك المورد أن الأحلام لها أنواع:
فمنها الرؤيا وهي من الله، كأمرٍ يهتف بك لتفعله |كالأذان وطريقته لما حلم به عمر بن الخطاب رضي الله عنه وسبقه به آخر | ..
ومنها الحلم وهو من الشيطان، إذ يريد منه إحزانك، وليس بضارك إلا بإذن الله، كقتلكَ لفلان، وسيلان الدماء علماً أنه "إذا ما رأى النائم الدماء فسد الحلم".
ومنها الأضغاث، وهي ما تكون بداخل البيت وخارجه، ثم مرة أخرى تكون فوق السحاب، فلا تفسير لها.
ومنها ما يخالط المرء في يومه من إجتماع بالآخرين، فيرى في المنام أمور الحياة اليومية أو موعده غداً، أو إمتحانه بعد أسبوع.
أما جواباً لسؤالك، فبإذن الله نعم !.
،
فـي كل وآحد منآ يسكن فينآ حس الطفولة ..
لكن نخبهُ بعيداً عن الآشخآص ..
مآهو الحس الطفولي الذي تملكة الى الآن .. ؟
صدقت، ففي كلٍ منا يعيش طفل صغير، يظهر في تصرفاته وحركاته، كمتابعة التلفاز وعدم الإستجابة لمن ينادي – في سنين متقدمة من العمر، أو التعلق بلعبة في "البلاي ستيشن" أو الهاتف الذكي ساعاتٍ طويلة لإنهاء مهمة ما، أو كتعنته على أمرٍ يريد أن يتملكه، العناد، الغيرة، وما إلى تلك الصفات الطفولية، وتكونُ على قدرٍ بسيط مشروط بشخصية الشخص الغالبة عليه، فأحيناً تقول فلان عمره 40 سنه إلا أنه يتصرف كالأطفال، أو يعيش طفولة متأخرة، وندخل هنا في نطاق آخر بمن عانى في فترة طفولته فكرة "أنت رجل، لا تبكِ لا تفعل ؟" وعمره لم يكن يتجاوز الثامنة.
إلا أنه يحسن أغلبنا التحكم بتلك الأحسيس، لكنها إذا ما إشتطت في الطلب، وأبت إلا الظهور، أو التلويح بوجودها، لا يوقفها حتى مالك كل الجوانب الشخصية البديعة !.
أنا أملك حساً طفولياً يتداخل في حياتي اليومية بشكل تواتري، وهو أنني أريد شيئاً الآن ولا أتحمل فكرة تأجيله أو إقصاءه إلى أخر اليوم أو إلى عطلة نهاية الأسبوع مثلاً (كتبٌ موجهة إلى إحدى الهيئات، وبمقدورنا تأجيل توقيعها إلى الغد، لا أصبر عليها) . .
،
من وجهة نظريَ. ..
التعلق فيَ البشر جميل .. الأ أنهٌ يجعلنآ نعيش لحظآت معينة من الفرح .. بعد رحيلهم تترآكم الخيبآت والآمال .. لكننآ أمتكلنـآ ذكريآت جمليه ..
ما تعليق على هذا .. ؟
يرزقنا الله الصحبة والرفقة والمحبوب في هذه الحياة، لأن الإنسان مدني وإجتماعي بطبعه، ونادراً ما تجد شخصاً منطوياً بمفرده من بين عشرين شخص - مثلاً، ففكرة أن هذا الأمر – الرحيل - يحوم حول كل من هم في جوارك مهما كانت صلتك بهم، بموت أو فراق، يفقدون عزيز، ويكتسبون جديد، طفل ولد للتو، أو صديق ربى سنين من عمره بجوارك، وقد فارقك الآن، تهون عليك، إلا انك تجد أن الذكريات إما أن تجعلك تبتسم إذا ما جال طيفها في ذهنك، أو تبكي لمعرفتك أن من ذهب لن يعوض، في كلتا الحالات، تكون الذكرى خالدةً وراسخة في الذهن بقدر قرب الشخص منك !.
،
الآغآني شرعاً محرمة .. #
هل انت من النوع الذي يسمع الآغآني ..
ويعلم بـ آنهآ محرمة .. وماذا تعني لكَ الآغآني .. ؟

لا أستمع للأغاني، فأنا أجدها كلمات قيلت ولم يعنى بها معنى ولا مغزى، إلا اللهم عينُ المغني إذ تزيغ عن مواطئ عدسات الكاميرات إلى شاشات الإيرادات، فيرى الأرباح والدخل الذي يجنيه من جراء الأغنية التي يصورها، ثم يزيد في الغناء بقدر مؤشر الربح أو الخسارة، وبما أن الموضوع الرئيسي الشاغل للشباب، الحب، وهم الفئة المستهدفة، فتزيد على هذا الأساس تلك الأغاني بذاك الموضوع، ثم يقول أحدنا بكل سذاجة: المغني هذا يحكي عني، لذلك أستمع له.
لا !! في الحقيقة لا يهم المغني حقاً إذا كنت تتثر بكلماته أم لا، بل ما يهمه أن تشتري، ومالك إلى مالي إليه رغد، بالرغم أن في طيهِ حرام لا يعقل المغني حرمته.
الأغاني هي النشيد الوطني للشيطان، وأولئك من يحبون أن تشيع الفاحشة في اللذين أمنو .. المغني بصوتهِ متناسياً من كان صوته أجمل، وقال له الرسول الكريم"رفق بالقوارير يا أنجشة!" بينما هم عائدون من سفر ، فيتغنى بصوته ويجذب الفتيات إلى جمال حسه الموسيقي ولا يبالي !.
والمغنية تفتن بجسدها ما لا تستطيعه بصوتها أحياناً، فتحقق الأرباح بذات الشيء أو بأكثر منه قليلاً.
هناك أغاني وطنية وأخرى شعبية، وأخرى حماسية وجهادية، وتذكيرية، والأناشيد ~ جلها بدائل عن الكلام الرخيص الذي نسمعه في الأغاني ! إلا أننا نجد بعض المنشدين يغنون لـ فلسطين مثلاً بحجة أنها بلادٌ مسلمة تتعرض للقتل !. وينسى بورما، ليظن الظان - وما الظن إلا من بعض الإثم – أنه إختار موضوع فلسطين بسبب علمه اليقيني أن لها جمهوراً واسعاً، بينما بورما، لا تجدها إلا في أرشيفات الجمعيات الخيرية وأجندات الدعم المادي والمالي . . والله أعلم .
!.
،
،

إرتواء . .

،
لِ الورد لُغَة خَاصَة تٌغني عن كثيرْ من كلِمْ
إذ أنّنَا عَ الدوآم حينمَا نُهدي أحدهُم ورداً أو نستقبِلهآ
لآنجد بهآ سوىَ كرتاً صغيراً كُتب فيه كلمه أو كلمتينْ ..

_ هَل بِ الفعل لُغة الوردْ ناطقَه ؟
الورد وعلب الشوكولا، والبالونات (القلوب) وزجاجة العطر، كلها هدايا تعتبر مقدمات لما بعدها من كلمات، بحكم الشخص المقدمة له، وهي حقاً تتكلم عن نفسها في غالب الأوقات، كالورود التي أعطيت للمريض في المشفى، أو للحبيب فوق جسر باريسي عتيق، أو للأم في يوم ميلادها المنغرس في أحد أيام السنة، تتغير ديباجة ذاك "البوكيه" ولغة حديثه وأسلوبه مع تغير مستلم تلك الورود!.
في بعض المرات، لا يكتفى بالورد إذ يقدم، ويحتاج إلى توضيح معين ليلقى على المسمع، أو ليؤكد حقيقة على ما قاله الورد قبلاً !.
،
،
أمواج،،
،
وعوده مجدده يسعد صباحك ومسائك دلول -
- مقوله قيلت لك ولآزلت تذكرها وادركت صحتها ؟
أخبرني كبير السن ذاك أن: "الإنسان ثقيل"، فـ مهما كانت صلة القرابة به، والحب، يظل الإنسان ثقيلاً على غيره، فالبنت مثلاً، إذا ما تخاصمت مع زوجها ولجأت إلى أهلها، مهما مرت الأيام وإنقضت ساعاتها في بيت أهلها سعيدة، سيظهر قريباً "تأففات من وجودها ولو بطريقة غير مباشرة، لا يلام الأهل في حينها. الصاحب الذي يأوي صديقه، الأب المريض في بيت أولاده، الأم المحتاجة للرعاية، العم الذي قدم وظيفة لإبن أخيه وهو لا يستحقها، الخ .. .لان تلك المقولة حتماً أثبتت نفسها، وقال: "تلك فطرة مجتاحة للنفوس" ونسي أن يقول: إلا نفس من رحم ربي منها، ومنحها من البياض أطنان فلا يعتريها !.
،
- للماضي حنين يجتاح أرواحنا دلول لمن يحن بماضيه ؟
لجمعة الأصدقاء التي قضت عليها هذه الحياة بجرم مشهود، وبراءة معلنة !.
،
- حين يكون الصمت أختناق والبوح أحتراق ايهما تختار تختنق أم تحترق ؟
أفضل الصمتَ بداية، لأرى المعطيات الخاصة بقضية الموقف ذاك، ثم أنظر في البراهين والمقاصد، والتجاذب الذي حصل في الوقت، إذا ما كانت مشكلة، ثم أبوح !.
أما المحب، فغالباً – إذا ما إعتراه هذا المفترق – يصمت، لينظر إلى الطرف الآخر ويتحقق منه، ومن نفسه إذا ما تملكت منه كالذي تملكه هو منه، يصبر على مضض، ثم يبوح !.
لايهم بعدها القبول أو الرفض، فقد أرضى الضمير، كما لا يهمه أن تقلب الدنيا رأس على عقب، ما دام الأمر في الصالح وما قيل ليس إلا الحقيقة، إلا أن النفس لا بد وأن تتكلف أسلوب معين يناسب الموقف في البوح، ليكون خفيفاً إذا ما تطلب الأمر، أو عنيفاً إذا ما كان ذلك ألزم !.
،
كما أنه على المصارح أو الذي يبوح أن لا يكون صادقاً أكثر من اللازم، وإلا فسيكسر قلوباً كانت في صفهِ وتربع هو على عرشها يوماً ..

،
،
صخب
،
- الكبر ثوب يرتديه المتغطرسون المتجبرون
ماذا تقول لمن يتكبر على خلق الله ؟
يظن المتكبر نفسه في محلٍ ناتئ مرتفع، إلا أنه لا يكون إلا في أرذله من زاوية الناظر إليه، فبينما يظن نفسه حامل كرتونة البيض !! يكون حقيقةً أحد تلك البيضات !!! . .
قلت فيما مضى/
نظر متكبرٌ إلى الأفاق، وظن أنه الأفضل في هذا الكون، لكنه عندما حدق إلى السماء أكثر !! وجد أنها تلامس الأرض، و لم يعلم أن السماء تواضعت وأشعرت الخلق أنها تلامسها، وأنه مهما إرتقى وإرتفع، فهو لا يزال على الأرض، وأما الحقيقة، أن السماء لا تلامس الأرض، بل تصيبها من خيرها فقط.
وما رأيت أصدق مما قيل في ذلك: "يقف أعلى الجبل ويقول: يااه، الناس صغراءٌ حقراء، ولم يدرك أن الناس تراه كذلك".
،
- الفتن تحدق ب الأمة العربية و الأسلامية و تأتيها من كل حدب وصوب
كلمة توجهها لعموم المسلمين ؟
التحلي بالأخلاق
معرفة متى نغضب ومتى نتحدث بصوتٍ مرتفع
الترفع عن الأمور الدنيوية اليومية، كـ حادث سيارة حصل عليه خلاف، فقتال، فدماء تتطاير!.
لا نتكلم كثيراً عن خلافات المذاهب إذا علمنا أنها لن تجني نفعاً إلا زيادة الشحناء.
عدم الإنقياد خلف إعلام الأعداء وسمومهم المنثورة يومياً علينا وعدم تقليد حياتهم الإجتماعية بيننا !.
إعادة النظر بما يخص العلاقات، بين الفتاة والشاب التي تكون خارج نطاق الزواج، وأنها حتماُ ليس أمراً عادياً !!.


/
، ،

إرتواء . . مرة أخرى !.
،

مآهي أهم السلُوكيّات التي تُزعجك و تود لو أنهَا صَوت لِ تغلقَ أذنيك عنهـاَ
مع كيفيّة حلّها مِن جذورهـآ من وجهة نظرِك ؟
الكذب المستبيح لمشاعر الضغينة أن تثور !.
إستغلال المناصب القيادية في الإستهتار بظروف الآخرين !.
عدم إحترام القوانين، والمواعيد !.
الواسطــة، غياب العدالة !.


أتمنى أن تكون إجاباتي وافية . . ~
دمتم ملتحفين بغطاء الطيبة، والجمال . .




لا إله إلا أنت سبحآنك .. إني كنت من الظالمين

عبدالرحمن دلول

قصَآئــد نِـزآر دَمرت حَرفي،
أشعَرتنِــي أنْ الحُبَ أحمَر،
فعلمتُ لاحِقاً أنْ واقعه أصْفر،
فغيـرتُ إهتِمامي إلى لآفتـات مَطــر،
فَأصبحَ حُرفي بالقيمَـة ..
أكبَر!.


يا قآرئ حَرفي!
علك ترآه بعد سنين من خطي له، ربما أكون في دنيا غير الدنيا، دعاءك أرجو بأن يغفر لي ربي ذنبي ..
 
قديم منذ /11-03-2014, 01:49 PM   #23

صعب تفسيري *
 
الصورة الرمزية منى

 

منى متصل الآن

  info عُضويتيّ arrow 19157
  info تسجيليّ arrow Dec 2013
  info مَلآذيّ arrow بين خمائل الياسمين
  info مُشآركاتيّ arrow 43,030
  info حلالي arrow 347
  info قوة عطآئي arrow منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~
  info نقآطيّ arrow 98
Female Syria

هُناك أرواح تعني لنا الكثير ، نُحبُها صمتاً ، و ندعوا لها / سِراً

 
افتراضي رد: دلول على كرسي الأعتراف |~






مساءكَ عَطِر بزهر البنفسج

بمجتمعنا الشرقي عيب على الرجل أن تنزل دمعته
رغم أني لا أوافق هذا التقليد أو هذه العادة لا أعرف مصطلح يناسبها

و لكن بالنسبة لك سيدي
هل تدمع عينك ؟
هل تخفي هذه الدمعة حتى لا تنتقص رجولتكَ ...عذراً من كلامي ؟
ما هي أشهر السنة المفضلة لديك ؟
هل أنت من مؤيدي الزواج التقليدي ؟
أم الزواج بعد حب ؟

جورية لسموكَ






دمشقية و في عروقي يجري الياسمين

 
قديم منذ /11-03-2014, 02:55 PM   #24

قلمٌ بلا ورقة ~
 
الصورة الرمزية دلـول

 

دلـول غير متصل

  info عُضويتيّ arrow 19547
  info تسجيليّ arrow Jun 2014
  info عُمريّ arrow 30
  info مَلآذيّ arrow هناك حيث تتربع أشجار الزيتون، تغني لحن الحرية مع كل نسيم يداعب أغصانها .. ~
  info مُشآركاتيّ arrow 1,817
  info حلالي arrow 84
  info قوة عطآئي arrow دلـول || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~
  info نقآطيّ arrow 4

احفظ الله يحفظك،
احفظ الله تجده تجاهك،
إذا سأَلت فاسأَل الله،
وإذا استعنت فاستعن بالله،

 
افتراضي رد: دلول على كرسي الأعتراف |~






/
، ،
،
وردة . .
 
   

  هل تدمع عينك ؟

 


لا تدمع العين يا وردة بل ترقرق، في أسوء الأحوال ترشح، إلا أنها لا تفيض !.


 
   

  هل تخفي هذه الدمعة حتى لا تنتقص رجولتكَ ...عذراً من كلامي ؟

 


إذا ما أرادت الدمعة النزول، فلا يمنعها مانع، ولا يدرءها جدار ولا سورٌ من حديد، إلا أنني أملك زمامها، ولا أطلقها عبثاً في كل الإتجاهات الخاطئة، فلكل موقفٍ إنفعالاته، ولوازمه لصرف الدمع !.
بينما إذا كان البكاء هو الإنفعال الوحيد الذي تتقنه الفتاة إذا ما شعرت بالخوف، بالحزن، بالوحدة، بالغيرة، بالأرق، بالتعب، بالغضب ... إلخ .. فأعتقد أن الشاب في حينها لا يدعي الرجولة، فهو رجل، يحسن التحكم في مشاعرهِ، وإعطاء كل شعور حقه من الإنفعال، ففي الحزن، يلوي ثغره للأسفل ويجعد جبينه، وفي الوحدة، يسود ملامحه السواد الخافت، وتثلج أطراف أصابعه، وعند الغيرة، يبدأ بالإنفصام مع نفسه، ويحادث لسانه خطاباً شديد اللهجة، هل ذاك هو، لا ليس هو، هل يعني لها شيئاً، لا لا يعني! أما عند الأرق، فتجدينه قد إعتلى سطح المنزل أو تقرفص بجوار سيارته المغبرّه ليلاً تحت سيل نباح الكلاب البعيدة، وبدأ بتدخين سيجارته، وربما ثناها بأخرى أو بأخريات، وأما إذا ما أصابه التعب، ينام على بطنه، ويبدأ بالشخير، وأما الغضب، فتضيق في حينها حدقتيه، ويشد على معصميه، وأصابعه !.
إلا أنه بالنسبة لي هناك الشديد القوي الذي ينزل من عيني الدمع رشحاً، فكرة رحيل عزيز، أو قدمٌ تقبع تحتها الجنة، كلمة رافقتها العصبية فأخرجت معها دعوة علي من الذي أنا ومالي له، أو ذنبٌ أرق بدني وقشعر روحي !.


 
   

  ما هي أشهر السنة المفضلة لديك ؟

 


مايو !. ميلادياً ..
ورمضان العزيز .. هجرياً ..


 
   

  هل أنت من مؤيدي الزواج التقليدي ؟ أم الزواج بعد حب ؟

 


ليس في طبيعة الحال وغالب المواقف، فإذا كان مبدأ الوالدين هو الإنتقاء والإجبار، فسحقاً لهذا الخيار، وأما إن كان رغبة مني بذلك فلا مانع، أي أنني أخبر برغبتي في الزواج، فتبدأ المشاورات بالنسبة لطبيعتي وسجيتي من وجهة نظر والدتي، فتنتقي وتتفانى بما يناسبني، واما الظروف إن تعدت ذلك إلى ما هو أبعد، فكنت قد إلتقيت فتاة أظنها تصلح لي – صدفة، طلبت رقم والدها، وإخترت لنفسي طريقتها، ولن أضع نفسي في هذا المحل إلا عندما أكن جاهزاً حقاً للزواج، وسكني مثلي، جاهز، لا تلاعب ولا تضييع وقت !.
أقصد بالصدفة: أن لا أبحث بنية البحث، أتطلع في الوجوة العابرة والقلوب السائرة والأصوات المحلقة المترنمة، وإنما يهيئ لأمري ربي، وييسر لي ما هو حق أن يتبعه دربي .. وليس هذا خيالاً، بل واقعاً يحدث يومياً .. فيشير من بعيد أو يومئ من قريب !.
،

لا تتعلقِ كثيراً بالدموع، فهي ذات قيمة، فلا تلمسيها، بل يجدر بها أن تكون أسفل مكعبٍ من زجاجٍ كما الأشياء القيمة في متحف اللوفر !.

دمتِ بخير وردة !.

::




لا إله إلا أنت سبحآنك .. إني كنت من الظالمين

عبدالرحمن دلول

قصَآئــد نِـزآر دَمرت حَرفي،
أشعَرتنِــي أنْ الحُبَ أحمَر،
فعلمتُ لاحِقاً أنْ واقعه أصْفر،
فغيـرتُ إهتِمامي إلى لآفتـات مَطــر،
فَأصبحَ حُرفي بالقيمَـة ..
أكبَر!.


يا قآرئ حَرفي!
علك ترآه بعد سنين من خطي له، ربما أكون في دنيا غير الدنيا، دعاءك أرجو بأن يغفر لي ربي ذنبي ..
 
قديم منذ /11-03-2014, 03:11 PM   #25

صعب تفسيري *
 
الصورة الرمزية منى

 

منى متصل الآن

  info عُضويتيّ arrow 19157
  info تسجيليّ arrow Dec 2013
  info مَلآذيّ arrow بين خمائل الياسمين
  info مُشآركاتيّ arrow 43,030
  info حلالي arrow 347
  info قوة عطآئي arrow منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~
  info نقآطيّ arrow 98
Female Syria

هُناك أرواح تعني لنا الكثير ، نُحبُها صمتاً ، و ندعوا لها / سِراً

 
افتراضي رد: دلول على كرسي الأعتراف |~






مساء الورد
يا صاحب الفكر الراقي
إجابات رائعة سلمت و سلمت أناملك
وردي و ودي
" وردة دمشقية "






دمشقية و في عروقي يجري الياسمين

 
قديم منذ /11-03-2014, 03:14 PM   #26

صعب تفسيري *
 
الصورة الرمزية منى

 

منى متصل الآن

  info عُضويتيّ arrow 19157
  info تسجيليّ arrow Dec 2013
  info مَلآذيّ arrow بين خمائل الياسمين
  info مُشآركاتيّ arrow 43,030
  info حلالي arrow 347
  info قوة عطآئي arrow منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~منى || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~
  info نقآطيّ arrow 98
Female Syria

هُناك أرواح تعني لنا الكثير ، نُحبُها صمتاً ، و ندعوا لها / سِراً

 
افتراضي رد: دلول على كرسي الأعتراف |~






أسعدتَ مساءاً سيدي

سؤالي لك

الوطن ليس رقعة جغرافية انتمي إليها ...
ماذا يعني لكَ الوطن ...؟
هل هناك ما يعوض عن الوطن ؟
طوق الياسمين لسموكَ
" وردة دمشقية "






دمشقية و في عروقي يجري الياسمين

 
قديم منذ /11-03-2014, 05:42 PM   #27

♭♪ سندريلا الحرف ♬♩
النبراس الادبي  
الصورة الرمزية ليلى الحاج

 

ليلى الحاج غير متصل

  info عُضويتيّ arrow 19426
  info تسجيليّ arrow Apr 2014
  info عُمريّ arrow 27
  info مَلآذيّ arrow الجزائر
  info مُشآركاتيّ arrow 109,423
  info حلالي arrow 1579
  info قوة عطآئي arrow ليلى الحاج || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~ليلى الحاج || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~ليلى الحاج || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~ليلى الحاج || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~ليلى الحاج || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~ليلى الحاج || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~ليلى الحاج || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~ليلى الحاج || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~ليلى الحاج || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~ليلى الحاج || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~ليلى الحاج || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~
  info نقآطيّ arrow 1145
Female Algeria


لَا يِهّمًنِيِ کثًرة الَاصّدٍقُاء ، يِهّمًنِيِ الَقُلَوٌبً الَوٌفُيِهّ فُقُطِ ♥ !

 
افتراضي رد: دلول على كرسي الأعتراف |~








طابت أوقاتكم جميعا

شكرا أخي دلول لفيض ردودك و حرفك

و شكرا لكل من نبش هذا المنجم بأسئلته و نثر دُّرره





هل النشر الإلكتروني للكتب سرق من الكتاب الورقي بريقه و قيمته ؟

و أيهما يخدم الكاتب أكثر النشر الالكتروني أم الورقي ؟

كقارئ أين تجد متعتك أكثر بتصفحك للكتاب الالكتروني أم الورقي ؟

أخر كتاب قرأته ؟
فضلا أوجز لنا في سطور قيمة أو فائدة استخلصتها منه





هديتي لك

- ربما تحتاجها -





فائق تقديري و احترامي للكل
دمتم بكل الود








Hurt me with the truth
but
Never comfort me with a lie



إسعاد الناس غرس تزرعه لغيرك
فيثمر في قلبك


 
قديم منذ /11-04-2014, 07:17 AM   #28

ترآنَيمْ حرفْ ¬»..♥
 
الصورة الرمزية إرتــوآءْ نبضْ

 

إرتــوآءْ نبضْ غير متصل

  info عُضويتيّ arrow 18385
  info تسجيليّ arrow Mar 2013
  info مُشآركاتيّ arrow 98,051
  info حلالي arrow 1365
  info قوة عطآئي arrow إرتــوآءْ نبضْ || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~إرتــوآءْ نبضْ || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~إرتــوآءْ نبضْ || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~إرتــوآءْ نبضْ || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~إرتــوآءْ نبضْ || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~إرتــوآءْ نبضْ || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~إرتــوآءْ نبضْ || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~إرتــوآءْ نبضْ || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~إرتــوآءْ نبضْ || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~إرتــوآءْ نبضْ || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~إرتــوآءْ نبضْ || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~
  info نقآطيّ arrow 266
Female

 
افتراضي رد: دلول على كرسي الأعتراف |~




















_




متَى يُصبح الحُب خطراً و يجِب تفَاديِه ؟

تفضّلْ







“ أعمارنا ليستَ تلك السنين التيَ عشناها ,
ولا الأيام التي سنعيش , بل هي
ما سيتبقى لنا على هذه الأرضَ بعد
ان نمضي *



رِيمَـا : أسعَد اللهْ قلبكْ في الدَارينْ

 
موضوع مغلق

الكلمات الدلالية (Tags)
الأعتراف, حلول, علي, |~, كرسي


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أمَوآج آلشَرقَيهہْ ♥ , على كرسي الأعتراف |~ صخب . كُـرسِي الإعـترآف ~ 48 10-27-2014 01:20 PM
Shark على كرسي الأعتراف |~ صخب . كُـرسِي الإعـترآف ~ 28 10-16-2014 03:46 AM
مقتبسات مصورة من كتاب - بعثرات من نفسي دلـول || يُحـكـى آنْ..! 4 06-21-2014 09:13 AM
| عيدروس العولقي | على كرسي الاعترافَ # هَجرتكْ ! كُـرسِي الإعـترآف ~ 60 04-29-2014 09:06 PM
ضاق بي صدري وادور له حلول الصارم .. || بوح القصيد والخواطر.. 5 04-16-2013 07:40 PM


توقيتُنا الآن , يُشير - إلىْ 03:14 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.

بـِ سَرقتُكَ لـ الحُقُوق ، أَنت تُقلّدُنَا وِسَامَ التّمَيّز وَ الانفراد بـ المميّز
أقلام و إبداعات أعضائنا هي ملكٌ لهم فقط ،تعبّر عنهم فقط ..
مجتمع و منتديات غلا روحي ® أقلام شكسبيرية وريشة دافنشيه