روايتي الاولى : على عتبة الاحلام تقتل حكايات كثيره - منتديات غلا روحي
قديم منذ /05-10-2013, 03:41 AM   #1

 
الصورة الرمزية خطاوينا

 

خطاوينا غير متصل

  info عُضويتيّ arrow 18567
  info تسجيليّ arrow May 2013
  info مُشآركاتيّ arrow 19
  info حلالي arrow 0
  info قوة عطآئي arrow خطاوينا غلا مبتدئ
  info نقآطيّ arrow 0
Female

 
افتراضي روايتي الاولى : على عتبة الاحلام تقتل حكايات كثيره






مرحبااااا لكل الصباااياااا كيفكم؟؟؟
هذي اول رواايه لي انزلهاا بالنت بصرااااحه فكررت كثير قبل ماانزلها لااني خفت ماتعجب احد بس بالاخير تشجعت وقررت انزلها
فحبيت اختاار افضل منتدى بالنسبه لي
طبعاااا رااح اتقبل نقدكم قبل مدحكم فاليت الي عنده اي تعليق ع القصه يتفضل ويقول لي <<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

اترككم مــــــع البااااااااااااارررررت الاااااااووول
اول يوم من ايام عيد الفطر في بيت ابو عزام
زياد يدق الباب على نوره ومها اللي لهم ساعتين قافلين الباب زياد : نوره فكي الباب ايش تسوون والله لو نها خارجه من المقبره ماتجلسي ساعتين تسوي لها ميك اب
نوره : زياد يا لقافه انت شكو وبعدين ليه جالس تستناها ياللا ياللا روح خلص الحين بيصلو ا الناس
زياد : احلفي
نوره : والله
زياد : اجل انا ليش من اول استناك تفكي الباب بشوف ابداعك مثلاً
نوره : اجل ايش تبغى ؟
زياد : ابغى غترتي وعقالي من الغرفه
نوره : نعم ماسمعت!!!
زياد : غترتي وعقالي
نوره : ليش قالولك انا ابيع غتر وعقل مادري ايش تسمونها
زياد : نوير لا اناديلك امي فكي الباب ارحمي حال المسكينه اللي عندك
نوره فكت الباب :بسرعه خذ اغراضك واخرج
زياد شاف مها بالميك اب : ههههههههههههههههههههههههههه يالمسكينه ذحين هي تخبص فيك ساعتين وهذي النهايه هههههههههه
مها: زياد لو سمحت اطلع برا
زياد مو قادر يتكلم من الضحك : انتي هههههههه شايفه
مها: زياد براااااااااااا
عزام دخل وكمل مع زياد ضحك على مها
نوره : لا ياشيخ انت وياه يلا يلا براااااااااا
عزام : مها بليييز بس شوفي شكلك في المرايه هههههههههههه
نوره :لا مها ما عليك منه بس يستهبل
زياد : لا مها من جد شوف نفسك عادي هههههه ماراح يسير فيك
عزام : اشك انك راح تمسكي نوره مع رقبتها هههههه
نوره : مالك دخل فيهم
مها :نوره انتي ايش حاطه فيني
نوره : ولا شي ميك اب عادي
مها : طيب اعطني المر ايه من عندك
نوره : لالا ماله داعي
عزام : شفتي معناته انه مسويه فيك شي
مها : نوره اعطيني المرايه
نوره : لالالالا
مها : نوره يا حماره
نوره : لالالا ما فيه
مها : عادي انااروح للحمام اشوفها
نوره : لا يامجنونه لا تروحي
مها بعناد : الا بروح
مها راحت للحمام وشافت الميك اب اللي نوره حاطتو وبصراخ : نوراااااااااااااااااااااااااااااااااااه ياحماره
نوره : ههههههههههه
مها : احد قالك انو انا بروح حفله تنكريه
نوره :هو امانتاً لا بس هذا مو لحفله تنكريه هذا تحضير جن.. شي ..الله اعلم بس الاكيد مو حفله تنكريه
مها : لا كمان تعلميني
نوره : اكيد بس كيف ؟ ...اعجبك صح
مها : لا طبعاً بس انتي اللي راح تغسلي وجهي وترجعي تحطي الميك اب مره ثانيه و قدام المرايه
نوره : انا قلت ذحين تشكرني القى هديه شي لكن انو اغسلك ماجات على بالي
مها: لا انا اخليه يجي في بالك غصب
************
بعد الصلاة عند الرجال
احمد يدق وليد :وليد وين فهد؟
وليد : مدري عنه انا شفته في المسجد وقالي عشره دقايق و أجي
احمد : والله شكله رهف موديته في العسل
وليد : اقول انت مو تحسد اخوك
احمد يقلده : مو تحسد اخوك ليه قالولك عيني حاره ولا جالس عند مشعوذ واقوله يالله جا دور فهد
راكان : هههههههههههههههههههههه
وليد : لا والله تتريق انت و وجهك
احمد : انا ادري عنك (قلده)تحسد اخوك
راكان : انا احس انو فهد راح يجي وانتو تتريقوا عليه
احمد : والله اذا جا وحنا نتتريق عليه فأنا مالي شغل وانا ما تكلمت ولا هم يحزنون
وليد : طيب ماشاء الله عليك وعمرك ماتكلمت عن احد الله يحفظك
احمد : ليه يعني انت عمرك سمعتني اتكلم عن احد
راكان : وين يوسف ؟
وليد : انا بديت احس انو اللي يتزوج مايروح ولا يجي بس جالس في البيت
احمد : من جد
عزام توه جالس :اقول انت وياه بلا كلام فاضي وقومو ا صبوا القهوه( طبعا ابو يوسف عنه لازم الشباب هم اللي يسوون كل شي يعتمد عليهم اكثر من اللي شغالين عنده)
راكان : وليد احمد ماتسمعون عزام ايش يقول قوموا صبوا القهوه
عزام : وانت معاهم تراك
وليد : انا نفسي افهم القهوجيين على كثرهم لازم حنا اللي نقوم
عزام : و انا نفسي افهم انت ليه ماتفهم انه عمي يثق فينا اكثر
احمد : و كمان يحب كذا يشوفنا على طول قدام عينه
زياد : بس و الله يعجبني خوفه علينا
راكان: صح حلو بس.....
قاطعه وليد: بس مو لـ الدرجه هذي
عزام :يعني كذا كم تعطونه نسبه
وليد: يعني نسبه لجمال خوفه علينا يعني قول 30%
احمد: لا وين 30% لالا كذا قول 25%
راكان طالعهم وهو رافع حاجب : تقيم ابوي انت و هو
زياد : لا بس نعطيه نسبه

"بغيت اخطب نوره لوليد"
ابو عزام : والله هذا يوم المنى ييوم نناسبك و وليد رجال و ماينعاب من ناحيتي بس تدري لازم اخذ رأيها و رأي امها
ابو وليد : خلاص متى ماقررتوا ردوا علنا
ابو عزام : صار إن شاء الله
*************
عند الحريم
نوره تنادي شهد اللي مطنشتها ولا درت عنها : وفاء ايش بنتك هذي ياناسو عليها تجنن
وفاء : أي تجنن والله ماجلستي معاها ولا تشوفي تجنن كيف من جد تجنن حتى تخلي شعرك ابيض ويعيونك تطلع
نوره : حرام عليك شوفي كيف البراءة
غزلان : الا هي براءة وبس.... هي عسل ينقط
ام فهد: حرام علك هذا وانتي امها يا وفاء ولا كمان و اول طفل لك وتتكلمي عنها كذا بكره لاجبتي الثاني ايش بتسوين؟؟
وفاء : انا وانا ذحن بس حامل مجننتني تجلس وتنغز في بطني وتقولي هنا مين فيه
الكل : هههههههههههه
نوره : وانتي ايش تقوليلها
وفاء: ايش اقولها بعد اقولها اخوك
ام فهد : شفتي كيف ماشاءالله عليها
مها تكلم البنات : ايش رايكم نخرج برا هنا ملل
دانا: من جد
كل البنات خرجو برا في الحديقه ومها وجوري راحو ا للمطبخ
جوري : انا عطشانه
مها : الحمد لله والشكر اللي يسمعك يقول انا ماسكتك عشان ماتشربي مويا فكي التلاجه واشربي
جوري: .......
مها : ايش سار معاك
جوري: في ايش ؟
مها : في الجامعه
جوري : ايوه خلاص بقدم ... وانتي ؟
مها :ايوه بقدم
جوري : تخصص!!!
مها: مادري بس يمكن طب
جوري : اها ... حلو مرره
مها : وانتي
جوري : معاك مززتي

خرجو مها وجوري برا مع البنات في الحديقه
جوري : مها دقي على نروه شوفي هم وين جالسين صار لنا ساعه ندورهم ولا لاقينهم
مها : طيب بس كمان استني خلينا نروح عند المسبح اكيد هم هناك
جور ي: ok بس تراه اخر مكان راح اروح فيه وبعدين تدقي
مها: ok
عند البنات
*****************

غزلان : دانا فين اخواتك اليوم مو كانهم متبرين منك ولا وحد اشوفها
دانا بدلع: والله شفتي كيف يا غزلان ولا وحده تبغاني
لينا : لا ولو انا اسير اختك ولا كمان اذا تبغي اسير امك وابوك
الكل:هههههههههههههههههه
نوره : على السيره هذي جوري وصلت
مها وجوري بتعب : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
وفاء : خير جايين من المريخ مشي
جوري وهي تجلس : انا ادري عن مها ساعه تلف وكل مر تقولي يمكن هم هنا
نوره : وانتي بس تمشي وراها طبعاً
جوري تتريق: لا انا بعرف بيتكم اكثر منها مثلاً
غزلان :دانا الحين فيه وحده بس احنا ما نبغاها حنا نبغا الثانيه
دانا : وش تبغي في الثانيه انا وجوري نكفي
غزلان : انا ادري عن اختك تقول كانو كارهتنا من تزوجت ولا شفناه ولا حتى سمعنا صوتها
وفاء : حرام عليك هي متى كان زواجها قبل رمضان باسبوع
نوره : ايوه وبس اتزوجت جلست ثلاثه ايام وسافرت ولا كمان اسبوعين من رمضان وهم برا والاسبوعين الباقيه هنا وخلص رمضان وكمان تبغيها تجي عندك
لينا: من جد احنا اشتقنالها
رهف توها واصله كانت لابسه ( فستان الا تحت الركبه تايقر بني وبيج وعليه جكت بوي فرند وردي وجزمه كعب(الله يكرمكم) وردي بنفس لون الجاكيت اما شعرها كان الا نص الظهر ومسويته كيرلي و ميك اب خفيف وردي ) رهف : هيا عاد ماغيب عنكم كم يوم الا تروحوا فيني حش
البنات كانوا حيل مشتاقين لها الكل قام وسلم عليها بالاحضان

عند الشباب
********************

فهد وهو يدخل : السلام عليكم
راكان : هذا اللي اول تتريقو عليه وصل
احمد يدق وليد : مو تعلم
وليد : لا انا ما اعلم فهد انا اعلم مرة فهد
احمد : بس عاد يلا بس
زياد : بس انتوا ماتشوفوا بعض الا تتناقروا
يوسف :وبعدين انت يا وليد اسكت توك خاطب
وليد يعننه يثقل ويسوي ثوبه : ايوه صح انا بسكت لاني توي خاطب
راكان : مو كانه اتاخر حشى هذا مايسلم
عزام : تلاقي الشياب ماسكينه
فهد دخل عند الشباب وبكل شوق : سلالالالالالالالالالالام
وليد يقلده : عشره دقايق واجي ا لا قول عشر سنوات ضوئيه
فهد : قول لاختك
وليد : الناس بيجيبوا الغدا وانت توك مشرف
فهد : لا والله يعني ماتستنوا العرسان شوي..
يوسف : أي عرسان؟انت ورهف!!!...لايا الحبيب خلاص سرت قديم فيه ناس جدد
فهد : لا والله تتزوجوا من وراي
وليد يتريق: لا نستناك تجي عشان نتزوج اصلاً خلاص حتى العرس خلص
فهد : لا والله ... من جد ماشاء الله مين اكييد عزام صح
عزام : نتمنى ذلك لكن مو انا
فهد : اجل وليد و نوره
راكان : ايش دارسين الموضوع مع بعض؟
فهد وهو يحضن وليد اخوه و ولد عمه وصديقه : مبرو ك على البركه ان شاء الله
وليد : الله يبارك فيك
وكملوا السهره الى العشا
في بيت ابو وليد
********************
وليد جالس في الصله ويغني
دانا : خير خير ان شاء الله اول مره اسمعك تغني
وليد : هلا هلا والله دانا
دانا : بعد
وليد :ايش اللي بعد ؟
دانا : كنك فرحان ومستانس اليوم ؟
وليد : ليه ابوي ماقلكم شي
دانا : لا محد قال شي ليه ليكوون
وليد يهز راسه بـ ايوه
دانا : والله من جد
وليد : ليه امزح مثلاً
دانا وهي تحضنه : مبروووووووك ..والله إلا تعال
وليد يقدم خطوه : وين اجي
دانا : لا والله تستهبل انت ووجهك

وليد يستهبل: وين اجي انتي اللي قلتي تعال
دنا تنرفزت :وليد بلا غباء مو يعني بتتزوج خلاص تسير غبي
وليد : ههههه لالامن جد ايش ؟
دانا : مين تعيست الحظ هذي ؟
وليد بيقهرها: تعيست الحظ هاه يلا احسن ما اقولك ا لا اذاا هي قالتلك او ابوي وامي غلطو قدامك وعرفتيها
دانا : وليد يلا عاد قول
وليد : لا ماراح اقول . وجا بيطلع غرفته
دانا انقرت منه : ولييد يا حياتي قولي مين عشان انا بنفسي اروح اسنعها لك
وليد : لالا شكرا ما ابغاك تسنعينها
دانا بتقهره: احسن كيفك بس ترا ماراح احضر زواجك ولا حتى الملكه
وليد : لالا شدعوه مايسوا علنا نتغلى عليك
دانا بحماس : مين ؟
وليد : نوره
دانا تستهبل: نوير ماغيرها بنت عمي
وليد : ايوه ليه مو عاجبتك
دانا قربت منه وهي تحضنه : مبروووك وربي يهنيك ويسعدك ويوفقك
وليد وهو يلمها اكثر : الله يبارك فيه...آآآمين يارب
في بيت ابو عزام
***********************
"بنتك"
ام عزام : ادري بنتي بس اي وحده منهم
ابوعزام :وليه انتي عندك كم بنت هي وحده بس
ام عزام بفرح : نوره
ابو عزام : ايوه.... ما سالتيني مين
ام عزام وهي ناسه حتى تسأل من الفرحه : ايوه صح مين اللي خطبوها!!!
ابو عزام : عبد الرحمن خطبها حق وليد بس الحين ابغاك تكلمينها وتشاورينها
ام عزام : خلاص ان شاء الله
ام عزام راحت لجناح بنتها نوره
ام عزام : الحلوه صاحيه ولا نايمه
نوره : هلا يمه حياك
ام عزام : بتنامي ؟
نوره : لا وين يمه لسا بدري
ام عزام : وين بدري اذا حين الساعه 2ونص
نوره : طيب بدري
ام عزام : بكيفك اجل انا بقولك اللي عندي وبروح انام وانتي فكري زيين في اللي انا بقوله لك
نوره خافت : خير يمه فيه شي
ام عزام : كل خير ان شاء الله
نوره: طيب قولي يمه
ام عزام : بصراحه انتي انخطبتي
نوره استحت ونزلت راسها ولا ردت لانها عارفه مين اللي خاطبها
ام عزام : ايش متبين تعرفين من اللي خاطبك ؟
نوره : .............
ام عزام : طيب انا اقولك... اللي خاطبك وليد ولد عمك عبدالرحمن وانا وابوك موافقين عليه طبعا الاهم موافقتك انتي
نوره ساكته ولا نطقت بكلمه من الحيا
ام عزام : ايش العصفور اكل لسانك على العموم انا بروح انام وانتي فكري زين يلا تصبحي على خير
نوره : وانتي من اهله


نهاية البارت :
هاااه ايش هي تلعيقاتكم عن البارت الاول؟؟؟

انتظرر ردودكم بفاارغ الصبر




  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-10-2013, 11:24 AM   #2

النبراس الادبي

 

B A S M A غير متصل

  info عُضويتيّ arrow 14890
  info تسجيليّ arrow Apr 2011
  info مُشآركاتيّ arrow 42,475
  info حلالي arrow 473
  info قوة عطآئي arrow B A S M A || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~B A S M A || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~B A S M A || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~B A S M A || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~B A S M A || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~B A S M A || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~B A S M A || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~B A S M A || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~B A S M A || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~B A S M A || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~B A S M A || [ آلــــشَّـيـــخ  ]~
  info نقآطيّ arrow 969
Female

 
افتراضي رد: روايتي الاولى : على عتبة الاحلام تقتل حكايات كثيره






تسجيل حظور + حجز مقعد




  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-10-2013, 01:21 PM   #3

 
الصورة الرمزية خطاوينا

 

خطاوينا غير متصل

  info عُضويتيّ arrow 18567
  info تسجيليّ arrow May 2013
  info مُشآركاتيّ arrow 19
  info حلالي arrow 0
  info قوة عطآئي arrow خطاوينا غلا مبتدئ
  info نقآطيّ arrow 0
Female

 
افتراضي رد: روايتي الاولى : على عتبة الاحلام تقتل حكايات كثيره






[COLOR="Black"][[SIZE="3"]/COLOR]اكثر الاشياء وجعاً ,,
ان تشتاق لشخص قد رحل تحت التراب


خرجت امها من الجناح و اول ما سكرت باب جناحها راحت جناح اختها ....
نوره : مها
مها : هلا .. (ناظرتها وشافت كيف خدودها محمره من الحيا ) فديتهم انا ياناس اللي خدودهم محمره واللي ينحرجون اكيد امي او ابوي كانو عندك
نوره استغربت : وانتي ايش اللي دراك
مها : زياد ما قصر قاالي كل شي ويلا مبروك ان شاء الله ( وب استهبال ) منه المال ومنك العيال
نوره : مالت على وجهك أي عيال واي مال
زياد دخل عندهم وشاف نوره
زياد :على البركه ( وبنفس استهبال مها ) منه المال ومنك العيال
نوره : مع نفسكم
مها: ايوه بتوافقي ولا بترفضي
زياد : اكيييد موافقه
نوره : مع نفسك على طول(تقلده) موافقه
زياد: ترا الولد من زمــــــــــــــــــــــــان يحبك ويعشقك
نوره : انا بستخير (باستهبال ) انا اصلا موافقه
مها : اممم...(كملت وهي تأشر بيدها على نوره وترفع نظارتها) واضح انو فيه حب متبادل من الطرفين
زياد : لا شكلهم متفقين من قبل
مها: كويس اللي اعطوا امي وابوي خبر
عزام وهو يدخل عندهم ويطالع نوره :هاه الحلوه هنا
نوره بدلع : عزااام
عزام: ياقلب عزام انتي ...كلمتك امي
نوره وخدودها حمرا: ايوه
عزام : طيب ايش رايك فيه
نوره : ماادري باستخير اول ... بس انتوا ايش رايكم
زياد : صراحه وليد رجالو النعم فيه
عزام : و يستاهلك
مها : الله يكتب لك اللي فيه الخير
الكل : آآآمين
بعد يومين
*********************
في بيت ابو فهد
ام فهد : اقول محمد
ابو فهد : آمري
ام فهد : ما يامر عليك عدو بس انا اقول يعني بما انه
انت تقول انه عبد الرحمن بيزوج ولده انت بعد ليش ماتزوج احمد ويسير زواجهم الاثنين مع بعض
ابو فهد : والله انك صادقه يمكن لما نزوجه يعقل ويهدى شوي بس مين اللي بترضى فيه
ام فهد : ذحين انا اقولك وليد وزواجهم مع بعض وأنت لسى تسالني مين نزوجه
ابو فهد : مين وحد من اخوات وليد؟
ام فهد :ايه نزوجه دانا البنت ماشاء الله عليها كامله والكامل الله
ابو فهد : خلاص انتي كلمي الولد وشوفيه اذا رضي خير وبركه
احمد كان توه داخل البيت ويتكلم في الجوال امه اشرتله تعال
احمد : ايوه خلاص محمد انا اكلمك بعدين الوالده الحين تبغاني
ام فهد : هلا ... انت متى خرجت من البيت؟؟
احمد : يووووه يمه انا من الفجر وانا برا
ام فهد : وش تسوي برا ؟
احمد: ولا شي بس رحت افطرت مع محمد وعلى يوم جيت بروح دخل بدر وبصراحه بدر من زمان مو شايفه ف جلست معاه وتغدينا
ام فهد : انا ماعلي في مغامراتك انت و اصحابك
ابو فهد : اسمع يا احمد انا وامك تونا نتكلم عنك
احمد : ليه فيني شي
ابو فهد : ابد مافيك الا العافيه بس انا وامك قررنا نزوجك بنت عمك دانا هاه ايش قلت ؟؟
احمد : انا ودانا
ام فهد : ليه دانا مو عاجبتك البنت ما شاء الله عليها كامله و الكامل الله
احمد : خلاص اللي تشوفونه صح سووه
ابوفهد : حنا مانبغا نغصبك على شي انت ماتبغاه بس البنت ادب واخلاق وماشاء الله عليها
احمد : بصراحه البنت ماتنعاب بس اخاف اتعبها معايه
ام فهد : ليه تعبها معاك؟
احمد حس انو خربها : تبون الصراحه
ابو فهد : خير يا ولدي انت فيك شئ ؟
احمد هز راسه ب ايوه
ابو فهد : ايش فيك؟؟
احمد باستهبال: بصراحه يبه.. انا.. انا مررره حلو ف اخاف انها تتعذب من جمالي
ام فهد تضربه على كتفه بخفه : مالت عليك الحين مخوفنا عليك فالنهايه علشان جمالك
ابو فهد : مادام الموضوع كذا اجل بكره نروح نخطبها لك
احمد: يبه ماقلتوا لي الا اليوم وبكره اخطب
ام فهد: ليه تستنا الين ما الموضوع يبرد وتنساه
احمد : خلاص ok بكره بكره


في بيت يوسف
**********************
وفاء وهي داخله عند يوسف : يوسف
يوسف : هلا ..آمري
وفاء : حياتي ما يامر عليك عدو
يوسف : ذحين انا مو قايلك ماتتحركي من مكانك ..ليش جايه هنا كان دقيتي علي وقلتيلي
وفاء : لالا الشي اللي بقوله لك لازم يكون فيس تو فيس
يوسف : اجل فيس تو فيس هاه
وفاء بشك :ايوه ليه ؟
يوسف يوقف ويجلس قدامها ومسك يدينها ويبوسها
شهد : بابا
يوسف وقف : هلا بابا
وفاء : شهوده انا مو قلتلك نامي في غرفتك
شهد بدلع : بس انا ما اعرف انام الا عندكم انتي وبابا
يوسف يروح عندها ويشيلها : خلاص انتي روحي لغرفتك وانا وماما نجي عندك ok
شهد تناظر امها : خلاص بابا ....... وراحت
وفاء : ياحليلها مدلعه
يوسف: وتبغى كل شي لها
وفاء: اذا ذحين ندلعها اجل يوم اجيب اخوها بنتجنن
يوسف: لا إن شاء الله ما نتجنن ولا شي وبعدين هي اذا شافت احد تتسلى معاه بتنسى
وفاء بأمل : انشاء الله
يوسف : المهم انتي قولي لي ايش الموضوع اللي بغيتيني فيه ؟؟
وفاء بفرحه :احمد
يوسف : لايكون بيسافر مره ثانيه
وفاء : لا وين يسافر !!
يوسف : اجل
وفاء : بكره بيخطب
يوسف بفرحه :مبروك .. بس مين ؟؟
وفاء : دانا
يوسف يتريق : ماشاء الله عمي عبد الرحمن كأنه يبغى يزوج عياله وبس
وفاء : ليه من مزوج بعد غير رهف ؟
يوسف : وليد يوم العيد خطب له
وفاء : مين ؟
يوسف : نوره
وفاء :ياحليلهم العايله بتخلص بعض في بعض
يوسف :هههههههههههههه
شهد تدخل عند امها وابوها وبصراخ و تتخصر : لا والله انتو قولتوا ذحين تجو ليش ماجيتو ؟؟
وفاء :ههههههههههههههه ..
يوسف : يلا ماما تعالي .. وراحو معاها وهم يضحكوا على دلعها

من بكره
في بيت ابو يوسف
الساعه 4:30العصر
**********************
ابو يوسف : وين راكان ؟
ام يوسف تطالع راكان اللي ينزل مع الدرج : الطيب عد ذكره
راكان وهو يدخل : السلام عليكم ( وسلم على راس امه وابوه وجلس )
ابو يوسف : اسمع يا راكان
راكان : سم يبه
ابو يوسف : اليوم عمك بيوصل ابغاك تروح أنت بنفسك تستقبله في المطار
ام يوسف : خلاص خلص دراسه؟
أبو يوسف : والله مادري عنه كل ما سألته يضيع الموضوع
أم يوسف : الله يهديه
أبو يوسف : الله يسمع منك
راكان : إلا يبه متى بيوصل عشان أروح له ؟
أبو يوسف : الساعة 2 الليل
راكان : خلاص .. يلا تأمرون على شي أنا رايح
الكل : سلامك ...في بيت ابو فهد
*******************
كان جالس في غرفته وماسك جواله ويطالع البنت اللي في الصورة تذكر كل لحظه معاها.. تذكر يوم وفاتها.. تذكر حياته معاها.. تذكر حالته يوم عرف بخبر وفاتها ..بكي على فراقها أيام .... قطع افكره صوت الباب يدق
احمد بصوت مرتجف : مين ؟
غزلان : انا غزلان
احمد يمسح دموعه اللي نزلت : تعالي
غزلان بفرحه مو سايعتها : حمودي حبيبي سمعت انك خطبت
احمد بابتسامه مصطنعه : ايه من اللي قالك؟
غزلان : أمي ليه ماتبغاني اعرف ؟
احمد :ههه ..ليه ما ابغاك تعرفين عادي ذحين أو بعدين بتعرفين
غزلان بشك : احمد انت اللي اخترت دانا ولا أمي وأبوي أجبروك انك تاخذها؟؟
احمد : ليه ؟
غزلان : لا بس أحس انك مو مقتنع فيها
احمد بتعب : لا عادي أصلا حتى ماهمني أخذت دانا أو غيرها
غزلان بخوف على أخوها : احمد انت فيك شي ؟.. انت من يوم رجعت من تركياا وانت على هذا الحال
احمد كان محتاج احد يتكلم معاه ويخرج اللي في قلبه وغزلان جات في وقتها
احمد بتعب : انتي قلتيها من يوم رجعت من تركياا
غزلان : ليه فيه شي في تركيا زعلك ؟
احمد ضحك بتعب :زعلني ..قصدك زعلت عليه وعلى نفسي
غزلان بخوف : احمد اتكلم ايش اللي صار هناك ؟؟
احمد كأنه يكلم نفسه : ماتت وموتتني معاها
غزلان بترقب : مين هذي اللي ماتت ؟
احمد : إدرين
غزلان : مين هذي إدرين ؟
احمد : زوجتي
غزلان بأستغراب : انت يوم رحت هناك تزوجت ؟
احمد وهو يمسح دموعه اللي نزلت وبحسره : ايه تزوجت ... بس خلاص ماتت .. راحت وأخذت روحي معاها
غزلان وقفت قدامه ومسحت دموعه
غزلان : انت تحبها ؟
احمد : ايه
غزلان : ودانا
احمد: مادري .. والله مادري
غزلان : اجل ليه رايح وخاطبها وأنت ماتحبها
احمد : يمكن لأني فكرت انه ممكن أنسى إدرين إذا تزوجت دانا
غزلان : بتقدر ؟
احمد : ما أتوقع .. بس إن شاء الله

غزلان : إن شاء الله

في الاستراحة
************************
وليد : الله يرجكم والله الساعة صارت وحده ونص وانتوا ماخلصتوا
يوسف : وليد من جدك ولا تستهبل
وليد : والله من جد خلاص
فهد باستهزاء : اتفق العرب على الا يتفقوا
احمد: لالا الا هذي المرة
عزام : احمد انت كل مره تقول إلا هذي المرة وبالعكس بس نتهاوش أكثر
احمد: لا ياشيخ احلف بس
عزام : والله العظيم
راكان : والله انك صادق يا عزام بس نتهاوش أكثر
احمد: لا خلاص من جد
زياد :يا الله خلاص يا حمود اتكلم ايش الحل اللي عندك
احمد : شوفوا بما انوا هو يحب البر وانتوا لكم أكثر من اربعه سنوات مو شايفينه
فهد فهم قصده : لا ياشيخ تستهبل انت و وجهك هذا وأنت بنفسك تقول لنا أكثر من اربعه سنوات مو شايفينه وتقول لنا نوديه البر اجل لو لنا خمسين سنين عنه وين نوديه الربع الخالي !!!!
يوسف : شوف أحسن شي تسويه انك تلقط وجهك وتروح المطار أحسن من اننا كلنا نقلب عليك الحين
زياد : وبعدين الرجال هناك شايف براد وهوى حلو وطبيعة أول مايجي نوديه على البر ايش يعني بتحسس بالفرق مثلاً
احمد : مع نفسكم .... أنا قصدي يعني لأنه خالد يحب البر و السنة اللي كنت معاه كان يقولي أنا إذا رجعت على طول أبغى أروح على البر
عزام بيقفل على الموضوع: ok ... المهم من اللي بيروح يستقبله ؟؟
راكان: انا أو حتى بمعنى اصح إحنا كلنا
فهد :هو متى بيوصل ؟
راكان يطالع الساعه : خلاص دحين الساعة 1:40 وهو يوصل 2
زياد : يلا طيب نروح احسن من إنا نجلس هنا ويوم يجي مايلقى احد يستقبله
راكان : والله انك صادق وابوي بعد موصيني ستين الف مره قبل ما اطلع من البيت
يوسف :اجل يلا مشينا
في بيت ابو يوسف
************************
البنات كلهم متجمعين عند لينا
********************
رهف : بنات تتوقعون الشباب راحوا لخالد في المطار ؟
لينا : اكيد لان ابوي موصي راكان مية مره قبل مايطلع
نوره : يوووه عاد تلاقينه عمي مشتاق له حيييييل
غزلان :اكيد اخوه وله 4 سنوات ما شافه
دانا : ايوه صح يعني بما انه توه جاي وين بيودونه ؟
جوري: مادري بس سمعت انه راح تكون جمعه عاديه في بيت واحد من عماني
لينا بزعل :لا مو من جدهم
رهف : صح يعني لنا اربعه سنوات مو شايفينه وتكون كذا جمعه عاديه
جوري: ذحين خلوه يوصل بالسلامة وبعدين نتفاهم
غزلان : مهاوي
مها : اممممم
غزلان تتكلم بالعربي : ماذا بك يا فتاة العرب ؟
مها : مافيني شي ... ليه ؟؟
غزلان : ساكته
مها : والله مافيني اتكلم
جوري حست فيها : مها تعالي معي ابغاك
مها بدون ماتتكلم قامت معاها وراحوا للغرفه اللي عند الصاله اللي البنات فيه
مها : اشبك ؟
جوري : انا اللي اسألك اشبك؟
مها : انا ...مافيني شي
جوري : مهاوي مو علي هذا الكلام
مها : أي كلام
جوري : اللي قلتيه للبنات
مها : ليه يعني ايش تبغيني أقولهم ؟
جوري : يعني فيك شي
مها لفت من عندها بتطلع بس جوري مسكتها من يدها وقفلت الباب
مها : نعم
جوري: الله ينعم عليك ... مافيه طلعه من الغرفة إلى إذا قلتي لي ايش فيك
مها : يا بنت
جوري باستغراب وهي تلف راسها تدور : مين ؟
مها تتذكر : ايوه صح ياولد
جوري قربت منها وقالت وهي تمسح على خدها: طيب الولد يبغى يعرف ايش فيك
مها باستسلام : رجع لي مره ثانية
جوري بقلق: نفسه
مها : ايوه بس ..
جوري بخوف: بس ايش؟
مها : المره هاذي قمت وانا ابكي و مو قادره أنساه إلى الحين
جوري:كم مره تتحلمي فيه ؟
مها : مدري يا جوري يمكن هاذي سادس مره
جوري : وكل مره اذا قمتي تحسي نفس الشي ؟
مها نزلت دمعتها : ايوه بس اليوم مرره غير لدرجة انه مو قادره انساه
جوري قربت منها اكثر وحضنتها : مايسر كذا كل ماحلمتي تبكي
مها تبكي : ........
جوري تفكر : امممم لقيت حل
مها وهي تبعد عنها و تمسح دموعها : ايش
جوري : اما ندق على احد يفسر الاحلام او تقولينه لي و نفسره من الكتاب
مها : لالا لاندق ولا شي
جوري : خلاص اجل نشتري الكتاب وحنا نفسره
مها : خلاص
جوري قربت منها وقرصت خدها بخفه : يلا وريني ضحكتك الحلوه
مها ابتسمت : كذا
جوري : لا اللي أنا أحبها
مها تضحك عليها : خبله
جوري قربت منها و باستها على خدها و قالت : يلا نروح للبنات
مها وهي تبتسم لها : يلا
[/SI
ZE]




  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-10-2013, 01:37 PM   #4

 
الصورة الرمزية خطاوينا

 

خطاوينا غير متصل

  info عُضويتيّ arrow 18567
  info تسجيليّ arrow May 2013
  info مُشآركاتيّ arrow 19
  info حلالي arrow 0
  info قوة عطآئي arrow خطاوينا غلا مبتدئ
  info نقآطيّ arrow 0
Female

 
افتراضي رد: روايتي الاولى : على عتبة الاحلام تقتل حكايات كثيره






[color="black"]اممممممم سوري نسيت اعرفك على العوائــــــــل


أبو يوسف(مشعل ) أم يوسف (حنان){يوسف 29 , لينا 22,راكان 24, }

أبو وليد (عبد الرحمن) أم وليد (العنود) {وليد 26,رهف 24,دانا 20 , جوري 18سنه
و من يومها صغيره الكل كان يعاملها على انها ولد ومن هذا الشئ سارت تقلد الاولاد وكبرت على انها ولد يعني بويـــــــــــه

أبو فهد(محمد) أم فهد (وداد) {فهد28,وفاء26 ,غزلان22 ,احمد27}
أبو عزام (سليمان) أم عزام( سماهر){ نوره 26، عزام 23، زياد 18 ،مها 18 }
خالد 26
يوسف متزوج بنت عمه وفاء وعندهم بنت شهد 4 سنوات
فهد متزوج بنت عمه رهف

طيب ونهاية البارت :
مها و جوري بيقدرون يفسرون الحلم ولا لا ؟؟
احمد بيقدر يعيش مع دانا ولا بيحاول يتهرب من الموضوع ؟؟؟
[/color]




  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-11-2013, 05:01 PM   #5

 
الصورة الرمزية صـ م ـوووت

 

صـ م ـوووت غير متصل

  info عُضويتيّ arrow 6097
  info تسجيليّ arrow Nov 2008
  info مَلآذيّ arrow الــريــاض }~
  info مُشآركاتيّ arrow 5,574
  info حلالي arrow 0
  info قوة عطآئي arrow صـ م ـوووت غلا مبتدئ
  info نقآطيّ arrow 10
Female SaudiArabia

 
افتراضي رد: روايتي الاولى : على عتبة الاحلام تقتل حكايات كثيره






.
.

مقعدي ..
لي باك ..بس يالي البارت الثاني تعدلين ع الخط لانه مو واضح ..






[ لآ اله الا انت سبحانك , اني كنت من الظالمين ]
  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-14-2013, 06:35 AM   #6

 
الصورة الرمزية خطاوينا

 

خطاوينا غير متصل

  info عُضويتيّ arrow 18567
  info تسجيليّ arrow May 2013
  info مُشآركاتيّ arrow 19
  info حلالي arrow 0
  info قوة عطآئي arrow خطاوينا غلا مبتدئ
  info نقآطيّ arrow 0
Female

 
افتراضي رد: روايتي الاولى : على عتبة الاحلام تقتل حكايات كثيره






ابببببببببببببببببببببببي تفاااااااااااااااااااااااااااااااعل
البـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــارت الثالـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــث


في المطار
***************************
زياد وهو يناظر الساعه : خلاص وصلت طيارته ذحين ركزوا
يوسف : مو زي احمد يوصل البيت وحنا واقفين هنا نستنا
خالد جا من ورى احمد و مسكه مع كتفه
احمد أنفجع : بسم الله من ذا ؟
خالد : انا عمك
الكل سلم عليه بالاحضان
فهد يتريق عليهم: اجل قلتوا لي بتركزون هاه
راكان : والله الله يعطينا العافيه ركزنا لدرجة انو جبناه عندنا
وليد : ركزنا بزياده ... انت بس قل ماشاء الله
خالد : وين اخواني .. ليش ماجو معكم ؟
زياد :افا...( وهو ياشر عليهم) كلنا مو مالين عينك ؟
خالد : لا والله بس غريبه ماجو معكم
يوسف : انت اول شي ارتاح وبعدين تسلم عليهم
عزام طلع جواله ويشوف اللي اتصل : هذا الطيب عند ذكره
الكل : ههههههههههه
خالد : اعطيني انا اكلمه
خالد اخذ الجوال و فتح السبيكر: الووووو
ابو عزام : السلام عليكم
خالد يتكلم على انه واحد بنقالي : ايوه صديق مين يبغى انته
ابو عزام : هذا جوال عزام
خالد يكمل: لالا صديق هذا جوال مال انا
ابو عزام : طيب طيب يلا السلام عليكم
خالد : وعليكم سلام
الكل ضحك على حركة خالد
يوسف : حراام عليك تلقاه داق بيتطمن عليك
زياد : بس عجبني صوت البنقالي اللي طلع
فهد : من وين كل هذي المواهب خلود
زياد : شكلها تركيا طلعت كل المواهب المدفونه
خالد : لا هذي الموهبه طلعت من شفتكم
راكان : ليه يعني
خالد :ماادريبس احس اشكالكم مافيها ملامح سعوديه احس بنقاليه اكثر
فهد رفع حاجب وهو يطالعه: احلف بس
خالد : و الله
راكان دق جواله و كان ابوه
خالد: مين ؟؟
راكان : ابوي ...لايكون بتسوي فيه مثل عمي
خالد :لا الا ابوك
راكان رد على اخر دقه : الوو
ابو يوسف : السلام
راكان : هلا يبه
ابو يوسف : اقول ابوي رحت لـ عمك
راكان وهو يطالع خالد: ايه يبه خلاص الحين نجي للبيت
ابو يوسف : يلا يبه لا تتأخرون
راكان : تامر امر يبه
ابو يوسف :في حفظ الرحمن
راكان: مع السلامه
في بيت ابو يوسف
**************
كل الرجال كانوا جالسين برا في الحديقه على الكراسي دخلت السيارات ونزوا الشباب و معاهم خالد
الكل كان مشتاق لـ خالد و خالد نفس الشي 4 سنوات ماشاف اهله بس يسمع اصواتهم دخل عندهم و اول ماشاف اخوانه نزلت دموعه حضن اخوه مشعل وبكى في حضنه من قلب
مشعل : الحمد لله على السلامه
خالد من بين بكاه : الله يسلمك
مشعل بعد عنه وسلم على اخوانه الباقين وهو يبكي
ابو عزام: كيف الدراسه هناك ؟
خالد : يعني ماشي الحال
ابو يوسف: خلصت ولا باقيلك بعد
خالد : لا باقي بس خلاص ما ابغى اكمل
ابو يوسف: ليه ؟
خالد : خلاص الشهاده اللي معاي توضفني
ابو يوسف: لا مو على كيفك ترجع وتكمل حنا ما نبغاك بس تتوضف حنا نبغى تكون معاك شهاده ترفع الراس
خالد : لا والله خلاص انا 4 سنوات وبالقوه خلصتها واذا بكمل اكمل هنا
ابو فهد : اهم شئ تكون عندك شهاده و بس
ابو عزام : عزام
عزام : امر يبه
ابو عزام : تعال شوف جوالي شكله رقمك خطأ
الشباب كلهم وجهوا نظراتهم على خالد
خالد كاتم الضحكه: اعطيني انا اشوفه
خالد يطالع جوال اخوه : الرقم صح مو خطأ
ابو عزام : بسم الله
راكان : ليه ايش فيه ؟
ابو عزام : اول ادق على عزام و رد علي بنقالي
خالد يقلد الصوت اللي اول : يمكن هذا مشكل في جوال هوا
احمد : عمي نفس هذا الصوت صح
ابو عزام : ايوه
ابو يوسف : والله انه شكله انت يا خالد صح
زياد يكلم خالد بصوت واطي : راحت عليك ياخالد تدخلت وزاره الداخليه
خالد : الله يستر بس
ابو يوسف يضحك : توك واصل و تسوي كذا
ابو وليد : والله شكله من التعب
احمد : على طاري التعب
ابو يوسف : خير ان شاء الله
احمد : ان شاء الله بعد بكره بنطلع البر ونسوي عشا وصول المعسول هذا
خالد :من اللي جاب فكرة البر
يوسف : مو حلوه صح
خالد : لا ليه والله مرره حلوه
فهد يكلم احمد : جبتها يا المعسول انت
احمد : اجل تقولون لي تسببون له صدمه
خالد : انت اللي قلتلهم
فهد : وكلنا ما صدقناه
خالد : والله انك ما ادري كيف .. ليه صدمه
زياد : انت من جدك احد يروح هناك عند الطبيعه و الدنيا اللي هناك ويجي هنا وعلى طول على البر
خالد : ليه ايش فيه البر ؟
راكان : الناس احرار كل واحد يشوف اللي يعجبه
خالد: صح و انا احب البر
عزام : ماتبغى نسويلك هناك خيمه و عندها ناقه و خيل و قهوه
خالد : و الله ياليت احسن من جلست البيت و كنب و سرير و تكييف
فهد: لالاصدقوني عمي مو صاحي
يوسف : فيه شي مو طبيعي الرجال ترا هنا مو مثل في تركيا براد و زرع
هنا حراااره و شمس و صحراء قاحله
خالد : طيب و يعني عادي
احمد : لحوووووووووووول خلوه براحته هو يحب البر و الصحرا
فهد : الله يعين اللي بتتزوجها
يوسف : كل شي بيسير على المكشوف
راكان : شباب اللي يبغى دروس بس يستنا الى مايتزوج خلود و يروح له هناك في البر ياخذ الدروس
خالد : يالوسسسسسسسسسسسخ ياراكان تبي عمك يسر فرجه للناس
زياد: و الله عاد ايش نسويلك انت اللي ماتبغى بيت و حنا محتاجين دورس مثل هذي (وهو ياشر على يوسف و فهد) وهنا ناس ماتشرح
فهد: خلي وليد يشرح لك
وليد : خلني اتزوج بالاول بعدين يسير خير ..بس اذا تبغى حاليا عندك يوسف
احمد : صح كمان عنده انتاج بنت و الثاني بالطريق
عزام : ليش ماتقول لعماني انتاجاتهم اكثر من يوسف
خالد : لا اخواني لي انا ..و انتو كل واحد يدبر عمره
زياد يكلم خالد : انت محجوز لي ماتشرح لاحد غيري
احمد : وفهد لي
راكان : واانا لي يوسف
وليد : و اانا من لي ؟؟
خالد : خلاص الباقين يشترون كتب
عزام : لا الكتب ماتشرح عدل
خالد : بعد فيها شرح عدل و مو عدل طلعتوا خبره يالوسسسسخين

وليد : يعني ماتوصف
راكان : تبغى بس وصف ولااااااااا
وليد : لو يكون تطبيق عملي قدام يكون احسن ..عشان افهم
عزام: صح و تثبت المعلومات
خالد : يعني تحفظون الرجل و ين راحت و اليد وين جات
وليد : أيــــــــــــــــــــوه هو هذا اللي نبغاه
فهد : تعالوا اجل ما طلبتوا شي
كلهم طالعوا فهد بصدمه:من جد
فهد انفجع: ليه ماتبون ؟؟
كلهم قربوا منه خالد : بس لو سمحت يعني وصف وافي و كافي وشافي
عزام : يعني حنا نعرف بس نبغى وصف ادق يعني لادق ادق التفاصيل
فهد طالعهم كيف تجمعوا عليك : مالت عليكم ماكانكم رجال كل واحد اطول من الثاني و ماتعرفون هذي الاشياء .. وبعدين مرره مصدقين اني بقولك شي
يوسف وهو بعييد عنهم ولا تحرك من مكانه : هههههههههههههههههههههههههههههه آآآآه مصدقين حالهم
فهد : مرررررررررررره
يوسف :قوموا لقطوا بس
احمد جالس عند يوسف ونفس الشي و لا تحرك ممن مكانه ..مجرب الاخ وعارف كل شي: خالد قوم روح نام بس وخذ جبهتك معاك و شوف خشمك هناااااااااااك عند رجل عمي سليمان
خالدد: تتمسخر على عمك يا قليل الادب ولا عشاااااان
احمد يسكته قبل لا يتكلم قام عنده و مسك يده يقومه :الله يصلحك انا اتمسخر عليك
راكان يكلم خالد : ماتبي تسلم على البنات
خالد : انت بالذات اسكت لا تكلمني
خالد طق راسه :.. ايوووه والله مشتاااق لهم بسلم عليهم
***********
رهف : لينا دقي على راكان شوفي خالد جا ولا لا
جوري: ايوه كمان قوليله بنروح عنده
لينا وهي تاخذ جوالها واتصلت عليه ثواني وصلها صوته
راكان : هلا
لينا بسرعه : هلا راكان خالد عندكم
راكان يستهبل : ايوه ليه؟؟
لينا ... قفلت الخط قبل مايسمع ردها
لينا : يلا بنات على المجلس
في المجلس
****************
...كان المجلس كبيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر و الرجال في جهه و الشباب في جهه... دخلوا البنات عند الشباب و عمانهم طبعا من اول مسلمين على عمانهم
جوري بشوق لعمها : هلا والله خلودي
خالد وهو يضمها له : هلا حياتي والله اشتقتلك
جوري ابعدت عنه وهي تضربه بخفه على كتفه : 4 سنوات محد يشوفك
خالد: طيب انا الحين قدامك
نوره : عندنا شوي وراجع
خالد: لا تطمني بجلس ماني راجع
وفاء: من جد
عزام : ايه خلاص مابوه رجعه
دانا : احسن
" وكملوا سولف مع بعض الا الفجر "
" يوم الطلعه بعد الفجر بدوا يجهزا للبر طبعا الكل راح الا يوسف و وفاء لنه وفاء في شهرها الاخير "

************************
اول ما وصلوا للبر بعد الغدى الشباب و البنات كلهم ناموا
الساعه3:45 الليل عند البنات
******************
حست جوالها يهز عندها وشافت بنقااات من جوري
مها : هلا
جوري : نايمه
مها : لا
جوري: اجل تعالي برا
مها :ok
قامت مها واخذت معاها سكارف وحطته بأهمال على شعرها
جوري اول ما شافت مها ضمتها مها ما استحملت وجلست تبكي
جوري تهديها : مها حياتي خلاص والله الموضوع مايستاهل
مها عليت شهقاتها من البكا وماقدرت تتكلم
جوري وهي تسحب الكتاب اللي عندها : يلا هذا كتاب تفسير الاحلام
مها وهي تناظرها : مين اللي بيفسره
جوري : انا
مها : طيب يلا
جوري : ايش اللي يلا قولي حلمك
مها : اممممممم ....اشوف نفسي جالسه عند ناس كلهم لابسين اسود ويبكون وبعدين تجي امي وتاخذني عندها بس اللي حولي كلهم يصرخون
جوري بأهتمام : طيب تاخذك وش تسوي فيك
مها : ما ادري بس قافله علي في غرفه
جوري : وبعدين
مها : وبعدين ترجعني عندهم
جوري : بس
مها : ايوه
جوري كانت تناظر الكتاب بخوف:امممم طيب ايش رايك تروحين تنامين على ما انا اشوف تفسيره
مها بأصرار :لالا خلينا نشوفه ذحين
جوري : طيب مو احسن ندق على شيخ
مها زاد الخوف في قلبها وقالت باستسلام: كيفك اهم شئ اشوف تفسير لهذا الحلم
جوري وهي تسحب جوالها : خلاص انا اكلم الشيخ





  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-17-2013, 01:22 PM   #7

 
الصورة الرمزية خطاوينا

 

خطاوينا غير متصل

  info عُضويتيّ arrow 18567
  info تسجيليّ arrow May 2013
  info مُشآركاتيّ arrow 19
  info حلالي arrow 0
  info قوة عطآئي arrow خطاوينا غلا مبتدئ
  info نقآطيّ arrow 0
Female

 
افتراضي رد: روايتي الاولى : على عتبة الاحلام تقتل حكايات كثيره






[S[FONT="Arial Narrow"]IZE="4"][FONT="Book Antiqua"]
[COLOR="RoyalBlue"] الباااااااااااااااااارت الرااااااااااااااابع
احتاج لشخص ينظر في عيني و يضمني
لى صدره برقق ويقول : " علم انك تتألم ولا تتكلم }
..[/
COLOR]

عند الشباب العصر
*********************
خالد : عزام
عزام : امممم
خالد : قوم يلا
عزام: وين اقوم
خالد : قوم بنطعس
فهد : يلا يلا قوموا
راكان : مع مين نروح
خالد : سيارتين سياره حنا وسياره البنات
زياد : مين ياخذ البنات
وليد: انا اخذهم
زياد : خلاص انت خذ البنات بس الحب معي
وليد يمثل الزعل : لا خلاص انا اصلا ما ابغى اروح
الكل ضحك على حركته
احمد : خلاص اكلم البنات يتجهزون
خالد : لا وين الاخ مستعجل
احمد : اجل متى !!!!
خالد : ذحين شمس استنا الى بعد العشا
فهد : اجل انت يا احمد كلمهم عشان يكون عندهم خبر
وليد : ايوه احسن كمان عشان ما يتأخرون
احمد سحب الجوال اللي كان عنده واتصل على غزلان

عند البنات
*********************
شافت نوره الجوال اللي عندها يدق وردت
احمد : سلام
نوره : هلا
احمد : وين غزلان
نوره : الحمد لله بخير
احمد استوعب انه ما سلم : هلا نويره
وليد كان عنده بس سمع اسمها سحب منه الجوال
وليد : هلا نوه
نوره بحيا : هلا وليد
وليد بيذوب على حياها : كيفك
نوره: الحمد لله ... اخبارك
وليد : بخير
نوره تحاول تصرف : امممم احمد كان داق على غزلان
وليد : ايوه ...كان بيقولكم انه بعد العشا بطلع نطعس
نوره بوناسه : من جد
وليد : ايوه
نوره : طيب طيب يلا مع السلامه ... وما استنت منه رد و قفلت
نوره تلف على البنات وبصراخ: بنات
دانا : خير
جوري: الله يرجك نسمع حنا عندك
نوره مطنشه الكل : بعد العشا بنطلع نطعس
رهف : وناااسه
غزلان : متى
نوره : بعد العشا
عزلان وهي تطالع الساعه في يدها : الحين الساعه 4:15 وبنطلع بعد العشا يعني بعد كم ساعه
لينا وهي ترمي عليها المخده : مالت عليك وعلى اللي قولك شي امشي انقلعي
غزلان وهي تمسك المخده : طيب على مايجي العشا نلعب اونو
البنات : يلا .... و بدوا يلعبوا
بعد العشا الساعه 11:30
خالد : بنات خلصتوا
البنات : ايوه
عزام : لحظه اول لازم نتقسم كل ناس في سياره
خالد : طيب يلا مين معي
مها : انا
جوري : وانا
لينا : انا بعد
غزلان : انا كمان
عزام : خلاص مين باقي
نوره : انا و دانا و رهف
عزام : طيب يلا الحين انا و خالد و مها و غزلان و لينا و زياد و راكان في سياره و و ليد و احمد و رهف و نوره و دانا و فهد في سياره
راكان جاي من بعد وبصراخ : خويلد
خالد بصوت راخي عشان راكان مايسمع : الحين يقال اني عمه (بصوت عالي يكلم راكان ) هلا
راكان : يلا بنمشي
جوري بصوت عالي : يلا جايين

سيارة خالد (خالد ,مها, زياد, راكان ,غزلان, جوري, عزام )
مها : زياد ابي اسوق
زياد : ok بس انا اول بعدين كل مره وحده
جوري : يالبى ولد عمي بس
خالد :احلفي
جوري : والله
راكان : اقول ادخلي وانتي ساكته بس
و دخلوا السياره كلهم زياد هو اللي يسوق
سيارة احمد (احمد, فهد, نوره, دانا, رهف, وليد )
بعد ماحركوا وبدوا تطعيس
رهف ماسكه يد فهد بخوف : فهودي خلاص خلهم يوقفون ابي انزل
فهد : حياتي انا عندك لا تخافين ..وباسها على جبينها ..
دانا بصوت عالي عشان رهف و فهد يسمعون تغني : لنا الله لنا الله
فهد يقهرها : غيرانه محد يدلعك مثلها
دانا تستهبل : ليه اغار اصلاً عااااادي
فهد : لاتحاولين ترقعينها واضحه الغيره
دانا تكلم نوره : دافعي عني هذا يسبني
نوره بصوت واطي : و الله اللقافه خليهم على راحتهم
وليد : دانا اتركي البنت بحالها
رهف : دنو حياتي خلالاص ما بقى بوه جبهه
دانا : انا ايش اللي جابني عندكم لو اني رايحه معهم كان احسن لي
فهد : أي والله كان فكيتينا من رجتك
دانا اتنهدت بصوت مسموع : على الله بس

سيارة خالد
جوري : عزامي ابي اسوق
عزام يقلدها : جوريتي يلا تعالي
جوري : يالبى عزامي بس
خالد : احلفي
جوري : والله
خالد : يلا يلا روحي بس وانتي ساكته
جوري : رايحه من قبل ماتتكلم
خالد وهو رافع حاجب: يقااال اني عمكم
لينا : أي عم الله يخليك عماني اللي هناك مو انت
زياد : خلالالاص يا خالد لينا انهت لك الجبهه
خالد يستهبل : مردوده يا ليونه
زياد يكلم عزام جنبه : انزل خلهم يسوقون
نزلوا زياد و عزام و ركبوا مها و جوري
مها مكان السايق و جوري مكان الراكب
راكان : مها بسرعه ok
مها: ابشر من عيوني
راكان : يلا 1 2 3
مها حركت بسرررررعه
(طبعاً لينا مررره خواافه )
لينا بصراخ : مهااااااااااا
الكل ضحك عليها وراحت مسخره
مها : مو كأنه هذي سيارة احمد
خالد : الا هي
زياد : مها لفي عليهم
مها : ok
مها قربت السياره منهم مررره ولفت عنهم وكملت طريقها عاااادي

سيارة احمد
احمد يطالع السياه اللي لفت عليه :بسم الله .. هذي سيارة خالد صح
رهف : ايوه بس من اللي تسوق
نوره : مها
دانا اتنهدت بصوت مسموع : ياليتني رحت معهم بس
فهد : الحين انتي من دخلتي السياره و انتي ياليتني معهم و ياليتني معهم ابي افهم ايش اللي مسكك مارحتي معهم و فكيتينا
دانا : رهف سكتي زوجك احسن لكم
رهف : غيرانه منه
دانا : على ايش اغار ياربي لك الحمد
فهد مسك يد رهف وباسها
دانا : يا بابا هذا في بيتكم مو هنا
فهد يقهرها : انا كييفي اسوي اللي ابي في المكان اللي ابي
احمد : اقلها راعوا شعورنا حنا عزاب
فهد: محد ماسكك روح تزوج
احمد يبي يخوف رهف مشى ببسرررعه
رهف دفنت راسها في حضن فهد وتمسكت فيه بقوووه
فهد : احمدووووه و وجع انشاء الله افجعت زوجتي
دانا :و الله عاد اللي يخاف ينزل
فهد : انتي اسكتي ولا كلمه
دانا طنشته : احمد ابي اسوووق
احمد : ok
احمد وقف على جنب : يلا دانا
دانا : يالبى حميد والله انت الوحيد اللي حاس فيني وليد من اول مع نوير والاخ الثاني مع رهف و انا خلني ساكته بس

فهد: كل ذا في قلبك من اول لكن ما الومك من الغيره ماعندك احد يدلعك مثل رهوفتي
دانا : لا عادي لا غيره ولا شي
احمد : يجيك اللي يدلعك ماعليك منهم
وليد يطالع فهد : و الله طلع الرجال مو هين من اول ساكت شكله كان يخطط لهذا الكلام
رهف : دنو حياتي امشي بشويش
دانا : كلن يغني على ليلاه
نزلت دانا وركبت مكان السايق و جنبها وليد وتطعييييس ...
الساعه 3:43
سيارة خالد
راكان : خلاص بنرجع الحين يقومون الشياب ولا يحصلونا
خالد يطالع الساعه : اففف خلاص تأخرنا
جوري وهي تتثاوب : اااه و الله انا ابي انام
راكان : يلا غزلان رجعينا
غزلان : ok
البنات رجعوا يلعبوا اونو و الشباب اللي نام واللي جلسوا يلعبوا بالوت
من البكره الصباح ..عند الشياب
ابو يوسف : والله الشباب هذول مافيه شي يصحيهم
ابو وليد : خلهم عنك شوي وهم يقومون من نفسهم
ابو فهد :اقول ابويوسف
ابو يوسف : سم
ابو فهد : مين اللي ماسك ادارة الشركه اللي في دبي
ابو يوسف : طلال ليه ؟
ابو فهد : ابي فهد يروح هناك يمسكها احسن
ابو عزام : بس طلال ثقه
ابو وليد : ايوه ماشاء الله عليه طلال رجال و النعم فيه محل ثقه
ابو فهد : ادري بس احسن ابي فهد يروح هناك
ابو يوسف : خله يروح ويمسك الادارة بما انه يوسف ماسك ادارة الشركه هنا
ابو عزام : و الله كذ احسن نكون حنا اللي ماسكين الادارة بدل الغريب
ابو يوسف : خلاص على كذا فهد يمسك شركة دبي و وليد يمسك شركة الكويت و عزام يمسك شركة اسبانيا و احمد يمسك شركة تركيا
ابو عزام : بس لازم نشاورهم مايصير كذا نوديهم على عماهم
ابو يوسف : اكييد
عند الحريم
ام وليد دخلت عند البنات بتصحيهم : يلا يابنات قوموا الساعه سارت 8 ونص
ام عزام وهي داخله : اتركيهم انا من اول احاول فيهم ولا كأني اكلم احد
ام وليد : بس الحين الساعة 8 ونص
ام عزام : خليهم ما وراهم شي
ام وليد :اجل على قولك نخليهم ماوراهم شي
ام عزام : تعالي بس خلينا نفطر

************************************************
ماسكه جوالها وتتصل عليه واخيراً وصلها رده
وفاء بصوت كله تعب : الو
يوسف بخوف : وفاء تعبانه
وفاء : يوسف حاسه اني بولد بسررعه تعال
يوسف :طيب طيب مسافة الطريق وانا عندك
طالع الاوراق اللي قدامه وقلبها بسرعه يدور المفتاح اخذه بسرعه وطلع
يوسف وهو ماشي : محمد انا طالع
السكرتير محمد : بس الاجت..... ماكمل كلامه لان يوسف راح ولا حتى درى عنه اذا هو يتكلم ولا لا
دخل السياره وحرك بسرعه على البيت
*******************************************
فتحت عيونها بتعب اخذت الجوال وشافت الساعه 9
قامت و اخذت شور سريع ولبست وراحت عند البنات تصحيهم
نوره بصراخ : بناااااااااااات يلا قوموا
دانا فتحت عيونها : اللي يشوفك امس في السياره مايقول انتي اللي الحين تصارخين
نوره : قومي انتي الحين بعدين نتفاهم
دانا : قايمه خلاص اصلاً ما بيجيني نوم بعد صراخك هذا
نوره : احسن (وبصراخ) وانتو ايلا قوموا
.... طبعاً بعد صراخ نوره كل البنات قاموا ....
***************
من اول مادخلت العمليات وهو واقف عند الباب ويدعي لها
وبعد نص ساعه طلعت الممرضه
يوسف : ايش صار
الممرضه سعوديه : الحمد لله البيبي بخير
يوسف : وامه
الممرضه :الحمد لله بخير
يوسف : اقدر ادخل عندها
الممرضه : الحين بيطلعونها الغرفه تقدر تستناها هناك
يوسف : طيب يعطيك العافيه
وهو رايح للغرفه اخذ جواله و اتصل على ابوه
يوسف : الو .. السلام عليكم
ابو يوسف : هلا ..وعليكم السلام
يوسف : كيفك يبه
ابو يوسف : بخير يسرك الحال .. انت كيفك وكيف اللي عندك بشرني عنكم
يوسف : بخير الله يسلمك
ابو يوسف : وفاء بعدها ماولدت
يوسف : الا الحمد لله انا داق عليك ابشرك
ابو يوسف : يلا الحمد لله على سلامتها
يوسف : الله يسلمك .... يلا يبه عن اذنك انا وصلت الغرفه بدخل اسلم عليها
ابو يوسف : سلم لي عليها وتحمد لها بالسلامة عني
يوسف : يوصل ان شاء الله
ابو يوسف : حنا بأذن الله اليوم نكون عندكم
يوسف : ان شاء الله ... يلا مع السلامه
ابو يوسف : مع السلامه يلا الله يستر عليك
دخل عندها وعيونه عليها : الحمد لله على السلامه حياتي
وفاء تكلمت بصعوبه و بتعب : الله يسلمك يا روحي
يوسف مسك يدها وقرب منها وباس جبينها : يسلم عليك ابوي وقولك الحمد لله على السلامه
وفاء : ربي يسلمه ... وينه الولد
يوسف : أي ولد الحين انتي ارتاحي وبعدين اجيبه لك
وفاء حست انه مخبي عنها شي : لالا انا ابي اشوفه الحين
يوسف: طيب شوي يجيبونه لك
*************************
ابو يوسف : الحمد لله على سلامة وفاء يا ابو فهد
ابو فهد : ما شاء الله ولدت
ابو يوسف : توه كلمني يوسف يقول ولدت
ابو فهد : الله يسلمك .. اجل بكلم ام فهد نروحلها
ابو يوسف : كلنا اليوم نمشي ان شاء الله
ابو فهد : ان شاء الله .... طلع جواله واتصل على زوجته
ابو فهد : الو
ام فهد : هلا و الله
ابو فهد : كيفك
ام فهد : بخير انت كيفك
ابو فهد : الحمد لله ... اقولك وداد
ام فهد : عيون وداد
ابو فهد : تسلم لي العيون وراعيتها .. وفاء ماشاء الله ولدت
ام فهد بفرحه: من جد
ابو فهد: ايه و اليوم ان شاء الله بنروح لها
ام فهد : متى بنروح
ابو فهد : كذا بعد العصر
ام فهد : كلنا ولا بس انا و انت
ابو فهد : لا كلنا
ام فهد : خلاص ان شاء الله نكون جاهزين
ابو فهد : طيب يلا توصين شي
ام فهد : ابد سلامتك انتبه على نفسك
ابو فهد : ان شاء الله .. مع السلامه
ام فهد : بحفظ الكريم
قفلت من زوجها و راحت عند الحريم
ام فهد : السلام علكم
الكل : وعليكم السلام
ام فهد : ماشاء الله وفاء ولدت و اليوم بنروح لها
الكل : ماشاء الله
دانا نقزت عند مرت عمها: احلفي
ام فهد : هههههه ليه يعني انا مثلا بكذب
دانا : لا مو عن كذا بس ما امداها توها
ام وليد : أي توها هي في التاسع صح
ام فهد : لها يومين داخله العاشر
مها : مروق الاخ فالله
ام عزام : هههههههههه الله يقطع بليسك
غزلان : يمه انا يوم كنتي حامل فيني دخلت العاشر
ام فهد : انتي الثامن مادخلتيه
لينا : ياحليلك ماتبين تثقلين عليها
غزلان تلعب بطرف شعرها : و الله اني طيبه
رهف تكلم امها : يمه
ام وليد: هلا
رهف تأشر على دانا : الشريره هذي كم شهر
دانا: الحين انا الشريره
رهف : ايه انتي ولا نسيتي اللي امس
دانا تذكرت : ايييييييييييييه امس في السياره و الله انتي اللي بديتي
رهف بتعجب : انا
دانا : أيه انتي (تقلدها مسكت يد لينا جنبها ) فهودي انا خايفه خلاص ابي انزل
رهف وجهها راح الوان وهي خارجه : عن اذنكم
..........الكل ضحك عليها وطبعا على يد البنات راحت مسخره.........
*********************************************
دخل عندها وهو ماسك ولده
يوسف قرب منها ونزل الولد : هذا ولدنا
وفاء وهي تمسكه وتحطه على صدرها :ياحياتي
يوسف: يتربى في عزنا
وفاء : وينها شهد
يوسف طق راسه تذكر : يووووه نسيتها
وفاء : طيب كلم السواق يجيبها
يوسف وهو يطلع جواله : الحين اكلمه
وفاء : ايش بتسميه
يوسف : اممممم زي مااتفقنا
وفاء : لا
يوسف : اجل
وفاء : اممم ايش رايك نسميه ياسر
يوسف :ياسر
وفاء : ايه
يوسف : حلو
************************************************
راكان : ليه اليوم بنرجع
ابو عزام : عشان اخوك جاء له ولد
راكان يكلم فهد و احمد: هو مافيه الا وفاء اللي تحمل و تولد
فهد : قل ماشاء الله لا تصكها عين الحين
راكان : ما شاء الله ما شاء الله ماقلنا شي
ابو يوسف : اليوم العصر ان شاء الله بنرجع كونوا جاهزين
الكل : ان شاء الله
************************************************
العصر في المستشفى ..دخلت كل العايله عندها في الجناح و اللي معاه ورد و اللي معاه شكلاته و سلموا عليها و تحمدو لها بالسلامه
ابو يوسف : ايش سميتوه؟؟
يوسف : ياسر
وليد : اجل ابو ياسر هاه
يوسف : كشخه صح
راكان :ياسر يوسف تحس فيه شي غلط الاسم
ابو وليد :لا غلط ولا شي
احمد : لقط لقط
زياد : خشمك هنااااااااااك

لينا كانت حاطه شهد في حضنها :شهوده مين احلى انتي ولا اخوك
شهد : كلنا حلوين
غزلان : طيب ماما و بابا مين يحبوا اكثر انتي ولا هو
شهد : يحبونا كلنا (طالعة امها بنظرات براءه ) صح ماما
وفاء بتعب : صح ماما
نوره : طيب انتي تحبي اخوك
شهد : ايوه
جوري : هو ايش اسمه
شهد حطت يدها على راسها تتذكر: اسمه ....ياسر
دانا : اسمه مو حلو صح
شهد : انتي اسمك مو حلو
دانا : انا
شهد :أيـــه انتي
دانا : اصلا احلى من شهد
لينا : شهد قولي لها انتي اسمك قدييـــــــــم
شهد : ايوه انتي اسمك قديــــــــــــــــم
دانا :حتى انتي اسمك قديــــــــــم
غزلان : اصلا جدتنا الاولى اسمها شهد وجدنا الاول اسمه ياسر
شهدشوي وتبكي : كذاااااااااااااااابه
غزلان : طيب اسألي امك وداد
شهد تكلم جدتها وتهزها مع يدها عشان تنتبه : امي
ام فهد :عيون امي
شهد : صح جدكم الاول ياسر وجدتكم شهد
ام فهد طالعت البنات : مين قالك
شهد : غزلان و دانا
دانا :شهووده انا قلتلك
شهد: اييييه
لينا تقهرها : بنات اللي يكذب الله وين يوديه
البنات مع بعض : النار
شهد بكيت وراحت لامها
البنات كلهم ضححك عليها
ام عزام : حراام عليكم
غزلان : هي مدلعه
يوسف سمع شهد تبكي قال بصوت عالي : مين اللي صيح بنتي
لينا : بنتك دلووعه
شهد وهي في حضن امها : محد دلووع غيرك
غزلان: لا انا اسحب كلامي هذي ولا هي حول الدلع
لينا :قويت عين توك تبكين
شهد : مالك دخل
جوري من اول مادخلوا جالسه عند مها وحاطه يدها ورا ظرها شدة على مسكتها لها و قالت بصوت واطي : تعالي نروح تحت
مها بنفس الهدوء : مالي خلق
جوري طنشتها وقالت تكلمهم : انا و مها نازلين تحت احد يبي شي
نوره : ايش عندكم تحت
جوري تستهبل : عندنا سر خطييييييير مانبي احد يسمعه
لينا : ياوسخيـــن أيش السر هذا
جوري : خلي وفاء تعلمك
نوره :ايش معنى وفاء يعني
جوري : زي اسرارها هي و يوسف
لينا شهقت بصوت عاااااالي : يالوسخخـــــــــــــــــه (قالت تكلم مها ) وانتي ساكته لها
جوري ترد عنها : مالك دخل انتي
نوره : روحوا بس لا تطولون
جوري: مين قال اني اخذ الاذن منك
غزلان تكلم لينا و نوره : انتوا اليوم بس كم مره جبهاتكم طاحت
لينا : خذينا اذا فيه مصلح جبهات هنا نرجع نركبها
غزلان : انتي اصلا من كم يوم اشوفك من غير جبهه
لينا : ايوه طيرتها لي (اشرت على شهد ) العفريته ذي
ام يوسف : وفاء ان شاء الله متى تطلعين
وفاء :بعد اسبوع
نوره : مررره متأخر
وفاء : عشان العمليه
ام فهد : اهم شي قمتي بالسلامه
وفاء : الحمد لله
كان فيه غرفه فاضيه مافيها احد دخلت جوري معها مها وقفلت الباب مسكتهاا من يدها وجلستها على السرير وقفت وفسخت عباتها و طرحتها كانت لابسه بنطلون جنز اسود وتيشيرت ابيض فيه حرف Bوعليه جكت بوي فرند اسود وساعه جلد فخمه اسود وجزمه (الله يكرمكم ) اسود ...قربت منها وفسخت لها اللثمه وباستها على خدها برقه
مها عارفه نهاية كل هذا : جوري الله يخليك وربي ماني فايقه
جوري حاسه فيها وكانت مقهوره عليها خصوصا بعد ماعرفت تفسير الحلم طبعا هي ماقالت لاحد عن تفسيره حتى مها نفسها ماقالت لها قالت وهي حاسه فيها : وقلبي انا ليه زعلان
مها وقفت ماتبغى تتكلم ماتبي تبكي اكثر : انا عطشانه بروح اجيب لي مويا
جوري وقفة بسرعه تلحقها ومسكتها مع يدها :مافيه خرجه
مها : بس انا عطشانه
جوري قربت منها وسارت اجسامهم ملامسه لبعض قالت بصوت ذوبها: انا ارويك (وطبعت بوسه على شفتها وكلمت ..

بعد اسبوع خرجت وفاء من المستشفى وطبعا عند اهلها لانو ماتقدر تتحرك كثيير سوا يوسف عشا بمناسبة سلامتها و عقيقة ولدهم ياسر
يـــــــوم العزيمـــــــــــــــــه
كانت لابسه فستان كحلي على جسمها و بفتحت صدر كبيره ونفس الشي الظهر وعلى الخصر حزام شوي عريض وردي مع ميك اب وردي خفيف و جزمه(و انتو بكرامه)وردي واقفه عند المرايه تحط لمساتها الاخيره دخل عليها و وقف على الباب يشوف انعكاسها بالمرايه حست بوجوده من ريحت عطره القويه اللي تذبحها لفت عليه وقالت : متى وصلت
فهد : توي واصل
رهف : كم الساعه الحين
فهد طالع ساعته :8 ...ليه ؟؟
رهف : مانبي نتاخر
فهد طالعها من فوق لتحت خافت من نهاية هذي النظرات قالت : فيه شي ناقص
فهد وهو يقرب منها مرررره : ايه
رهف : ايش
رفع خصلات شعرها وطبع بوسه على رقبتها ......

************************************************
دخل عليها وقال وهو يبتسم لها : سايره حلوه اليوم
غزلان تخصرت : ليه انا دايم ماني حلووه
احمد وهو يضحك : لا بس اليوم احلى
غزلان وهي تلف للتسريحه: ايه على بالي بعد ...طيب داخل عندي ايش تبي
احمد : اول شي ابي عطر
غزلان مدت له عطرين قالت : هذا عود و هذا ياسمين
احمد اخذ العود ورش منه على ثوبه غزلان وهي تطالعه قالت : طالع كشخه لو تشوفك دانا احس كذا راح تخق عليك
احمد تضايق من هذا الموضوع : هذا هو الشي الثاني اللي ابيه منك
غزلان : تبي تشوفها
احمد هز راسه بالموافقه
غزلان : كيف ؟؟
************************************************
كانت جالسه على طرف الكنبه و تكلم بالجوال :افففففف منك طيب ليه
جوري : انا كيفي
مها اللي بجد بدت تعصب : لا مو كيفك
جوري تتكلم بسرعه : اوكي انا بروح اخلص سلام
مها : جـــــــــوري انا اكلمك
جوري: خلاص مها مو الحين
مها : متى اجل
جوري : مدري خليها بعدين
مها : اوكي سلام

************************************************
عند جوري
كانت رايحه جايه بالغرفه و مو عارفه كيف تتصرف حست انو هذا الشي اكبر منها فكرت تقول لابوها بس خافت قطع عليها افكارها صوت الباب يدق
جوري: مين
دانا من ورا الباب: انا دانا يلا فكي
جوري فتحت الباب ورجعت جلست على طرف السرير و تفكر
دانا وهي تحرك يدها قدام جوري : هييييييييه جوري
جوري : هلا
دانا : وين وصلتي
جوري: ماوصلت مكان
دانا: انتي لك كم يوم منتي عاجبتي سايره تسرحين كثيير
جوري : عادي .. المهم انتي ايش كنتي تبغي
دانا وهي تتذكر : امممممممم ايه كنت ابغاك تشوفين شكلي كيف حلو ولا اغير
جوري وهي تطالعها ( كانت لابسه تنوره قصير على جسمها اسود و عليها بلوزه وردي ضيقه كم حيران ناعمه وشعرها تاركته واصل الى اخر ظهرها بلونه البني الفاتح وحاطه ميك اب وردي خفيف وجزمه كعب اسود ): حلو
دانا : و الله
جوري : و الله حلو بس
دانا بسرعه : بس ايش ؟؟
جوري انفجعت : بسم الله ... بس حطي مناكير وردي احلى
دانا تطالع اظافيرها ولبسها : اممم طيب مو اسود احلى
جوري : مدري يمكن
دانا وهي تطالع جوري وهي لسا مالبست وجالسه : انتي متى بتلبسي
جوري وقفت وهي تفكر : الحين شوي كذا
دانا :طيب يلا انا بروح اخلص
جوري طالعتها شوي بعدين قالت : دانا
دانا لفت لها : هلا
جوري : لالا خلاص ولا شي
******************************************
جناح غزلان
غزلان : انت متأكد
احمد : ايه
غزلان : اوكي
احمد يعني خلاص تسوين اللي قلك
غزلان وهي لسا مو مقتنعه بكلامه : اوكي خلاص


[/SIZE
[/FONT
]
][/FON
T]




  رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
:, الاحلام, الاولى, تقبل, حكايات, روايتي, علي, عتبة, كبيره


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة



توقيتُنا الآن , يُشير - إلىْ 12:24 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.

بـِ سَرقتُكَ لـ الحُقُوق ، أَنت تُقلّدُنَا وِسَامَ التّمَيّز وَ الانفراد بـ المميّز
أقلام و إبداعات أعضائنا هي ملكٌ لهم فقط ،تعبّر عنهم فقط ..
مجتمع و منتديات غلا روحي ® أقلام شكسبيرية وريشة دافنشيه